بالصور…الدرك يكتشف شركات وهمية تبيع رخص سياقة دولية أمريكية

بالصور…الدرك يكتشف شركات وهمية تبيع رخص سياقة دولية أمريكية

تمكنت عناصر الكتيبة الإقليمية للدرك الوطني بغرداية، من تفكيك شبكة وطنية تقوم ببيع رخص سياقة دولية أمريكية “IAA”.

عبر إنشاء شركات تفتح مكاتبها بكل من المحمدية وزيغود يوسف بالجزائر العاصمة بالتنسيق مع وكالة سياحية.

بمبالغ مالية تتراوح بين 28 ألف دينار و 38 ألف دينار حسب صلاحيتها التي تتراوح بين 10 و 20 سنة.

وبدون التنقل إلى الولايات المتحدة الأمريكية أو المرور عبر القنصلية الأمريكية أو الديوان الوطني للسياحة.

كما تنشط هده الشبكة على مستوى مواقع البيع الإنترنيت، من بينها “واد كنيس” من أجل عرض بيع رخص السياقة الدولية الأمريكية IAA.

و ذلك عبر مكاتبها التي تعمل باسم شركات وهمية، حيث يتم وضع الملفات بهذه المكاتب التي تفتح بإسم مؤسسات وهمية.

و التي تنسق مع إحدى الوكالات السياحية التي تقوم بنقلها إلى أمريكيا وإستخراج رخص السياقة من هناك و جلبها مجددا إلى الجزائر.

من أجل تسليمها إلى طالبيها الذي لم يتنقلو إلى أمريكا و بدون المرور عبر السفارة الأمريكية أو القنصليات.

وتفجرت القضية بعد تفطن مصالح الدرك الوطني بغرداية أثناء توقيفها لشخص من أجل فحص وثائقه ليسلمهم رخصة سياقة دولية.

حيث تم تفحصها ومسائلته في الموقع ليتبين أنه لم يغادر التراب الوطني، ولم يزر أمريكا بتاتا ليتم نقله الى مقر الكتيبة والتحقيق معه.

ليكتشف أنه قام بإستخراجها من طرف مؤسسة بعدما تفحص إعلانها على مستوى موقع “واد كنيس، ليتم إعلام وكيل الجمهورية.

لأجل تمديد الاختصاص، ليتم التنقل إلى الجزائر العاصمة و مداهمة المكتبين، ليتبين أن الشركتين وهميتين، وتنسقان مع وكالة سياحية.

من أجل إستخراج رخص السياقة الدولية من أمريكا وترويجها بالجزائر حسب الطلب للسائقين مقابل دفع أموال.

للتهرب من سحب رخص السياقة، كما تم توقيف 3 أشخاص متورطين وحجز 9 رخص سياقة دولية امريكية.

إضافة إلى أجهزة حساسة مهربة من أمريكا منها أجهزة تحديد المواقع، إضافة إلى أجهزة إعلام آلي، كما تأسس الديوان الوطني للسياحة كطرف مدني.
وتم تقديم الموقوفين الأربعة أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة غرداية، ليتم إحالتهم على قاضي التحقيق الذي أمر بإيداعهم الحبس المؤقت.

في انتظار استكمال التحقيقات بتهم خطيرة، منها تكوين عصابة أشرار و التزوير و استعمال المزور.

و تقليد اختام الدولة و إدخال أجهزة حساسة بدون ترخيص .

التعليقات (5)

  • ابو عماد

    منذ 3 سنوات توفي ابننا في عمر 34 سنة اثر حادث تعرض له و هو في طريق الشراربة و السيارة المتسببة في الحادث كان سائقها يحمل رخصة دولية فقط و لم يخرج ابدا و رغم ذلك لم يتابع من اجلها لا من الدرك و لا من الوكيل و تغاضى الجميع و تساءلوا بينهم و قرروا ان الامر عادي

  • مختار عبد الهادي

    الرخصة الدولية هي ترجمة للرخصة الوطنية لاغير ، تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية ، يمكن الحصول عليها عن طريق أحد المكاتب المعتمدة أو من خلال موقهم على الأنترنت ، تستعمل للسياقة خارج الوطن ، كما يجب أن تكون مرفقة بالرخصة الوطنية ، هذا كل ما في الموضوع .

  • ام هالة

    الرجاء إعلامنا بتحديثات القضية إلى أين وصلت؟ وهل تم سجن المتهمين أو لا؟

  • ام هالة

    من فضلك اعلمونا عن تحديثات القضية ؟ إلى اي مدى وصلت اليه؟ وهل تم الحكم على المتهمين؟

  • سمير بن رايس

    يجب أن تفهموا الموضوع قبل أن تتهموا الناس ، هذه الرخصة هي ترجمة للرخصة الوطنية ، تستعمل للسياقة و كراء السيارات خارج الوطن ، كما يجب أن تكون مرفقة بالرخصة الوطنية في كل الأحوال ، و يكفي أن تكون لديك بطاقة بنكية ( فيزا أو ماستر ) لتقوم بطلبها عبر موقعهم الرسمي ، و للعلم فإنها معروفة على المستوى العالمي !

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة