بالصور.. درك ورڨلة يكشف لغز المادة المتفجرة التي ألقيت على 13 طفلا

بالصور.. درك ورڨلة يكشف لغز المادة المتفجرة التي ألقيت على 13 طفلا

تمكنت عناصر الكتيبة الإقليمية للدرك الوطني من كشف لغز المادة المتفجرة التي ألقيت على الأطفال 13 .

الذين يتواجد منهم الأن 10 بمستشفى محمد بوضياف بورقلة.

بعد إصابتهم بجروح طفيفة، ويتعلق الأمر بمقذوف حربي قديم عثر عليه بالصحراء من طرف أحد الأطفال البالغ من العمر13 سنة.

وقام بنقله إلى منزله أين قام برميه على مجموعة من الأطفال كانت تلعب بحي سكرة بورقلة

هذا وتمكنت مصالح الدرك الوطني من الوصول إلى الطفل الفاعل الذي يبلغ من العمر 13 سنة.

أين يتم التحقيق معه بحضور أوليائه

هذا فيما قامت مصالح الشرطة العلمية بالدرك الوطني من أخد عينات المقذوف الحربي الذي يرجح انه مقذوف من العهد الاستعماري.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة