بالصور.. عمّال المصالح الفلاحية بالجلفة يحتجّون ويطالبون بتنحي المدير

بالصور.. عمّال المصالح الفلاحية بالجلفة يحتجّون ويطالبون بتنحي المدير

أقدم، نهار اليوم الأربعاء، عمال و موظفو المصالح الفلاحية في الجلفة ، على شنّ حركة احتجاجية سلمية، أمام مقر المديرية.

ردّدوا خلالها شعارات تطالب بتنحي المدير، الذي حمّلوه مسؤولية الوضع السائد في أروقة “المديرية” منذ قدومه إليه.

و اتهم المحتجّون الذين تحدثوا إلى “النهار”  المسؤول الأول بقطاع الفلاحة بالولاية، بالتعسف في استعمال سلطة القرار الناجمة عن القرارات التعسفية كالعقوبات التي صارت تطالهم يوميًا وبدون وجه حقّ و حرمانهم من حقوقهم المهنية، حيث رفعوا شعارات مندّدة بالوضع، “كرامة الموظّف.. خطر أحمر” و “لا تراجع لا خضوع.. حتى يرحل المدير”.

كما أبدى العمّال المحتجّون في بيان لهم تسلمت “النهار” نسخة منه، القابلية الإجتماعية و استحالة العمل مع المدير من طرفهم، الذين عبّروا عن رفضهم المطلق للتعامل معه.

معتبرين أنّ استمرار الوضع على ما هو عليه سيؤثر حتمًا على المردود الخدماتي للمديرية، بعد أن قالوا أنه جرد رؤساء المصالح من صلاحياتهم، و أصبح الآمر و الناهي في كل كبيرة و صغيرة، كاشفين في السيّاق ذاته، بأنّ المديرية حوّلها إلى مملكة خاصة رفقة زوجته التي تعمل كطبية بيطرية و لتي كشف أنها تشتغل في مصلحة تنظيم الإنتاج و الدعم التقني التي لا علاقة لها بتخصصها.

و وصف المحتجّون أنّ الأمر تعدى الحدود و أنّ وضعية الفئات العمالية بالخطيرة، مشيرين بأنّ العامل أصبح يهان ويعاقب دون حساب، ممّا خلف حالة غليان حذّروا من تبعاتها.

وقالوا أنها ستكون سببًا في تعطل لمصالح المواطن و الدولة، خاصة في ظلّ الظروف الراهنة، و هو الأمر الذي قالوا بأنهم لا يرضوه في قرارات أنفسهم، و إنما الإحتقان قد بلغ ذروته.

وحسب رواية لبعض العمال، فإنّ لجوء مدير المصالح الفلاحية، إلى تهديده بطرد أحد المهندسين الموظفين بالقطاع، يعدّ القطرة التي أفاضت الكأس، مبرّرين خطوتهم الاحتجاجية للتصرفات اللاّإدارية التي ينتهجها المدير وتسليط عقوبة التوقيف دون اتخاذ الإجراءات القانونية المعمول بها.

و ناشد المحتجّون وزير الفلاحة و والي ولاية الجلفة، بالتدخل العاجل، حتى لا تتفاقم الأمور، مضيفين أنّ رحيل المدير “هو الشرط الوحيد لاستئناف العمل، معربين عن أسفهم، للجوء المدير إلى التفرقة بين العمال وانتهاج “خطاب قبلي” في التعامل معهم… من جهتها “النهار” حاولت الإتصال بمدير الفلاحة و لكن دون جدوى.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=642728

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة