بالصور .. مداومات الإنتخابات في المقاهي والمطاعم

بالصور .. مداومات الإنتخابات في المقاهي والمطاعم

تحولت العديد من المحلات التجارية في محيط الجزائر العاصمة إلى مقرات مداومة تحضيرا للإنتخابات المحلية المقبلة.

وفضل العديد من التجار تغيير نشاطاتهم التجارية واتباع المنهج السياسي مفضلين المكوث بالمداومات نظرا لما توفره هذه الممارسة من أرباح.

وفي جولة ميدانية لـ”النهار أونلاين”، لاحظنا أن العديد من التجار غيروا نشاطاتهم التجارية، واتجهوا إلى سياسة الإنتخابات المحلية.
فيما إرتضى آخرون بتطليق المخابز والمقاهي وحتى المطاعم التي تحولت هي الأخرى إلى فضاءات ومقرات للمداومة تحضيرا للإنتخابات المحلية القادمة.

” في سبيل الربح…. كل شيء يهون”
مالفت إنتباهنا هو تحول أغلب المحلات التجارية مع بداية العد التنازلي للإنتخابات المحلية إلى مقرات مداومة، وحول عدد من التجار حرفهم.
خاصة وأن العديد منهم خبازين وأصحاب القصابات و المقاهي بسبب ارتفاع سعر كراء المحل.

وقال فؤاد، أنه إعتاد على هذه المشاهد مع إقتراب كل مناسبة يغير أصحاب المحلات نشاطاتهم نظرا للربح السريع.

مضيفا أنه في الأعياد وشهر رمضان والحملات الإنتخابية يستغل التجار هذه المناسبات لما تدره من أموال على غرار سائر الأيام.
الفيلات لم تسلم من المداومة.
لم تسلم الفيلات وحتى الفنادق والمقرات المشيدة حديثا من فوضى الإنتخابات وتعليق لائحة قوائم المترشحين.

أين تحولت الفيلات إلى مقرات مداومة بطوابق كاملة بسبب التعثر في الحصول على محل للمداومة، وهو ما شوه المنظر الخارجي للبلديات.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة