إعــــلانات

بالفيديو..زعيم المعارضة الفنزويلية يتعرض للضرب والطرد من مطعم

بالفيديو..زعيم المعارضة الفنزويلية يتعرض للضرب والطرد من مطعم

تعرض زعيم المعارضة الفنزويلية خوان جوايدو للضرب والطرد في سان كارلوس، عاصمة كوجيديس بفنزويلا.

وتم تسجيل هذه اللحظات في مقاطع الفيديو التي انتشرت بسرعة كبيرة، في غضون دقائق، على الشبكات الاجتماعية.

وكان قبيل هذا الهجوم العنيف ، تحدث جوايدو مع سكان المنطقة حول مشاكلهم واحتياجاتهم.

وأعربت فابيانا روساليس، زوجة جوايدو ، عن رأيها بشأن ما حدث: “لن ينزعنا تهديد أو كمين أو عدوان. من واجبنا ومسؤوليتنا: الوقوف إلى جانب شعبنا. أنت شجاع ، نحن فخورون بك يا خوان جوايدو “.

طالع ايضا:

رئيس فنزويلا يستقبل سفير الجزائر الجديد

سلم سفيرا الجزائر وبيرو الجديدان لدى جمهورية فنزويلا البوليفارية أوراق اعتمادهما إلى الرئيس الدستوري نيكولاس مادورو موروس.

وتم استقبال السفير الجزائري في قصر ميرافلوريس. حيث أعرب الرئيس الفنزويلي عن احترامه للسفير الذي عينته الجزائر، عبد القادر حجازي.

وتم تعيين السفير في سبتمبر 2021، ووصل إلى الأراضي الفنزويلية في 7 ديسمبر.

وكان الدبلوماسي الجزائري ممثلاً في كل من اليمن وإريتريا. كما شغل منصب سفير ليبيا لدى ليبيا ورئيساً لوفد بعثات ثنائية وإقليمية ومتعددة الأطراف.

وبالمثل، شغل منصب رئيس المجموعة السياسية للجنة المتابعة الدولية لمؤتمر برلين حول ليبيا.

بعد ذلك ، قدم سفير جمهورية بيرو المعين، ليبرادو أوروزكو زاباتا، أوراق اعتماده.

وقامت فنزويلا وبيرو بتطبيع العلاقات الدبلوماسية بشكل كامل في عام 2021 بعد انتصار الرئيس بيدرو كاستيلو.

في وقت لاحق، في 7 ديسمبر، أعلنت الحكومتان موافقتهما على تبادل السفراء.

وعينت بيرو في البداية الدبلوماسي أوروزكو زاباتا سفيراً، وبسبب المشاكل الداخلية عينت فيما بعد الدبلوماسي الحالي.

من جهتها، عينت فنزويلا ألكسندر يانيز دولوز ممثلاً لها في الأراضي البيروفية.

طالع أيضا:

الرئيس الفنزويلي: الجزائر لعبت دورا ممتازا في حفظ السلام بإفريقيا

الرئيس الفنزويلي: الجزائر لعبت دورا ممتازا في حفظ السلام بإفريقيا
 أكد رئيس فنزويلا، نيكولاس مادورو، الجمعة، أن الجزائر لعبت دورًا ممتازًا في توطيد السلام والحفاظ على الحقوق في الاتحاد الإفريقي. كما أضاف مادورو، أن الجزائر وفنزويلا شريكان مؤسسان لمنظمة البلدان المصدرة للنفط “أوبك”. مذكرا بأن أوبك هي العمود الفقري لتوازن سوق النفط في جميع أنحاء العالم.

وأودع الرئيس الفنزويلي، سفير الجزائر  المعتمد لدى فنزويلا. حيث أشار إلى أن أزمة نقص الوقود في الدول المتقدمة ليست ذنب أوبك بل “هي أزمة الرأسمالية وهي خطيرة للغاية”.

ومنح الرئيس مادورو وسام فرانسيسكو دي ميراندا من الدرجة الأولى إلى السفير الجزائري. وقال الرئيس بهذه المناسبة: “بالنسبة لي  من المهم جدًا منح هذه الزخرفة شخصيًا التي تحمل اسم عظيمنا فرانسيسكو دي ميراندا”. وهو “الأكثر عالمية بين جميع الأمريكيين”.

كما أشاد مادورو، بعمل السفير  في تعزيز العلاقات بين الجزائر وفنزويلا. وفي الأخير، قال الرئيس أن البلدان تتطلع إلى القرن الحادي والعشرين من أجل التنمية والحياة، وتريد السلام والعدالة.

طالع أيضا:

أول رحلة بحرية من اسبانيا.. وصول سفينة الجزائر إلى الميناء

واستفاد  العديد من السفراء من تكريمات وتقليد الأوسمة، على غرار السفير في مالي بوعلام شبيحي.  كما جاء التقليد مقابل جهود السفير الجزائري في مسار السلم بالبلاد -يضيف المصدر-.

كما جرت مراسم، تكريم السفير الجزائري في مالي خلال عشاء وداع، تم تنظيمه البارحة على شرف السفير. حيث انتهت مهام السفير.

رابط دائم : https://nhar.tv/YOAOJ
إعــــلانات
إعــــلانات