بالفيديو.. شاب يرشق سياسي ببيضة بعد موقفه العنصري من هجوم نيوزيلندا

بالفيديو.. شاب يرشق سياسي ببيضة بعد موقفه العنصري من هجوم نيوزيلندا

أقدم شاب أسترالي، على رشق سيناتور أسترالي، ببيضة على رأسه، بعدما أعرب عن موقف عنصري، عقب الهجوم الدامي على مسجدين في نيوزيلندا.

وحسب صحيفة “ديلي ميل”، فقد قال الفتى الأسترالي “ويل كونولي”، البالغ من العمر 17 عاما، إنه لا ينصح الناس بأن يرشقوا رجال السياسة بالبيض.

ونشر السيناتور الأسترالي، “فرايزر أنينغ”، بيان في “تويتر” قال فيه: “السبب الحقيقي لإراقة الدماء في نيوزيلندا اليوم، هو برنامج الهجرة الذي سمح للمسلمين بالهجرة إليها”.

وأضاف السيناتور : “لنكن واضحين، ربما يكون المسلمون ضحية اليوم، لكن في العادة هم المنفذون”.

أما رد فعل “أنينغ” فقد أثار جدلا بدوره، إذ عاجل الصبي بضرب السيناتور  على وجهه، ليهاجمه السيناتور، ويضربه بدوره.

وتحول الفتى الأسترالي، إلى نجم على المنصات الاجتماعية، ووصل عدد متابعيه في موقع إنستغرام، إلى 240 ألفا.

وهناك من وصف موقفه بالبطولي، وتحول هاشتاغ “إيغ بوي هيرو” أي “فتى البيضة البطل”، من أكثر الوسوم المستعملة على تويتر.

وعلى إثر موقف الفتى، تم إطلاق حملة تبرعات لفائدته، بهدف مساعدته على دفع نفقات الدعوى القضائية.

وذكرت وسائل إعلام أسترالية، ان الشرطة أفرجت عن الصبي الذي صار يلقب بـ”فتى البيضة”، دون توجيه أي اتهامات له.

فيما دعا محام إلى محاكمة السيناتور، بسبب ضربه للفتى القاصر.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=609759

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة