بالفيديو .. هذه هي حكاية يوسف مع كباش المصارعة

بالفيديو .. هذه هي حكاية يوسف مع كباش المصارعة

تعرف الشوارع الجزائرية قبل حلول عيد الأضحى ظاهرة منتشرة بكثرة والمتمثلة في التناطح والمبارزة بين الكباش.

حيث تتحوّل الساحات وجل الشوارع إلى حلبات مصارعة، أبطالها كباش المبارزة.
أين ينظم المولوعين بهذه الهواية مسابقة وطنية للتفاخر بكباشهم و صنع الفرجة .
و كشف يوسف، أحد مربي الكباش، أنه ورث تربية الكباش أبا عن جد.
موضحا، أنه ينفق أموالا كبيرة للاعتناء بهذا الحيوان حتى يتمكن من الفوز أثناء منازلات المناطحة.


التعليقات (1)

  • mourad

    يقول في كلامه بأنه ورث هذه الهواية أبا عن جد، أنا أقول له بأنه يكذب لأن هذه العادات لم تكن في السابق القريب لكي لا أقول البعيد حيث ديننا الحنيف حرمها و هناك عدة أحاديث في هذا الشأن.
    و هذه المصارعة عمل وحشي يأباه الشرع الإسلامي الذي يقول رسوله المصطفى في الحديث الصحيح: ( دخلت امرأة النار في هرة حبستها، فلا هي أطعمتها وسقتها إذ حبستها، ولا هي تركتها تأكل من خشاش الأرض ) فإذا كان هذا الحبس للهرة يوجب دخول النار يوم القيامة، فكيف بحال من يعذب و يحرش بين الحيونات ليصل بهم الأمر في بعض الحالات حتى الموت.

أخبار الجزائر

حديث الشبكة