بحوزتي تقارير سوداوية.. ووكالات سياحية حوّلت المعتمرين إلى سلعة لـ''البزنسة'' بها

بحوزتي تقارير سوداوية.. ووكالات سياحية حوّلت المعتمرين إلى سلعة لـ''البزنسة'' بها

وجه أمس رئيس

الديوان الوطني للحج والعمرة بربارة الشيخ، انتقادات لاذعة لأصحاب الوكالات السياحية التي قامت بتأطير رحلات العمرة لهذا الموسم، حيث أشار إلى تقارير سوداوية على طاولته، تدين العديد من الوكالات السياحية، دون أن يتطرق إلى عددها، معتبرا أن هذه الوكالات حولت المعتمرين إلى مجرد سلع يتم البزنسة بها، سيما بعد ما تبين أن الوكالات تبادلت المعتمرين فيما بينها، فيما نظمت وكالات أخرى رحلات عمرة من مطارات دول أخرى كدبي وسوريا، ألمانيا، الأردن وغيرها.  وأوضح بربارة؛ أن معظم هذه التجاوزات تم ضبطها خلال شهر رمضان المنقضي، حيث أثبتت هذه الوكالات، أن ما يهمها ربح المال فقط، ولو كان على حساب المعتمرين، ليشدد في هذا السياق؛ أن الديوان سيلتفت إلى هذه الوكالات المتورطة، مباشرة بعد الانتهاء من تنظيم موسم الحج لتنفذ تدابير ردعية صارمة في حقها، علما أن إحدى الوكالات عمدت إلى التخلي عن المعتمرين بالبقاع المقدسة، مدعية أنه بإمكانهم المكوث هناك إلى غاية انطلاق موسم الحج لأداء مناسك هذه الفريضة، الأمر الذي استدعى تدخل ديوان الحج الجزائري، للبحث عن هؤلاء المعتمرين وإعادتهم إلى أرض الوطن، قبل توافد الحجاج.  في سياق مخالف؛ أكد المسؤول الأول عن ديوان الحج والعمرة، أن انتشار داء أنفلونزا الخنازير لم يتسبب في تراجع عدد المعتمرين خلال الآونة الأخيرة بدليل أن الديوان أحصى 153ألف جزائري أدوا مناسك العمرة، وذلك بزيادة تناهز 16 ألف معتمر، قياسا بموسم العمرة خلال نفس الفترة من السنة الماضية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة