بركات: ادخال 350 ألف نشاط جديد في مؤسسات القرض المصغر

بركات: ادخال 350 ألف نشاط جديد في مؤسسات القرض المصغر

أكد وزير التضامن الوطني سعيد بركات اليوم الجمعة بالجزائر العاصمة أن قطاعه خطط لإدخال 350 ألف نشاط جديد في المؤسسات المستفيدة من القروض المصغرة الى غاية 2014.
و أوضح بركات خلال زيارة تفقدية قام بها للصالون الوطني الثاني للنشاط المصغر أنه من أهم النشاطات التي سيركز عليها القطاع خلال الفترة المقبلة لدى منحه لقروض مصغرة للشباب الراغب في تكوين مؤسسته الخاصة هي “الميكانيك و الصناعات الاخرى التي تعتمد على التقنية و الإبداع”.
و شدد في هذا السياق على أن الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر لا تهتم فقط بالحرف الصغيرة كصناعة الحلويات و الخياطة و إنما –كما أضاف– هي الطريق للدخول “عالم الإبداع والإنتاج”.
أما عن عدد أصحاب المؤسسات المصغرة الذين لم يدفعوا الديون المستحقة لصندوق الضمان المشترك للقروض المصغرة فبلغ –حسب الوزير– أربعة مستفيدين من مجموع 200 ألف أما الديون المتأخرة فتمثل 20 بالمائة من العدد الاجمالي.
و في هذا الصدد أكد بركات أن نسبة 20 بالمائة من المتأخرين عن دفع الديون “ليس عددا مهما” إلا أنه دعا  المستفيدين الى تسديد ديونهم في الآجال المحددة للاستفادة بصفة طبيعية من خدمات الوكالة.
كما عبر الوزير عن استعداد قطاعه للتكفل بتكوين الشباب العاملين في اطار المؤسسات المصغرة لرفع نوعية المنتوجات.
و أضاف بركات  أن “أهم إمكانية يمكن أن يمنحها القطاع للشباب هو خلق جسور من الثقة تربط بين الدولة و النظام المالي و الشباب الذي يمكنه صنع المعجزات مثلما برهن على ذلك من خلال مشاركته في عدة صالونات”.
و أكد ان نوعية المنتوجات التي يصنعها أصحاب المؤسسات المصغرة عرفت تحسنا واضحا في كل الميادين مشيرا الى أن الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر لديها الكثير من الأفكار التي يمكن عرضها على الشباب تحقيق المشاريع من خلالها”.
و أشار في هذا الصدد الى أن كل من استفاد من دعم الوكالة يشغل معه عاملين أو ثلاثة مشيرا الى أن الوكالة وفرت 300 ألف منصب شغل من خلال 200 ألف مستفيد.
و أضاف الوزير أن القطاع سيعمل على تكوين الشباب الذين ينقصهم تكوين في مجال الحرف اليدوية من خلال مدارس الفنون الجميلة أو بالاتفاق مع الحرفيين المحليين او على المستوى العالمي كما دعا الحرفيين الكبار في السن أن ينقلوا براعتهم للشباب.
و في السياق ذاته أعلن عن عزم القطاع على تنظيم مسابقات للشباب الحرفيين بحيث سيستفيد الناجحون فيها سيستفيدون من تكوين في الخارج.
و لإعانة أصحاب المؤسسات المصغرة الذين استفادوا من دعم الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر أعلن الوزير عن عزم قطاعه على وضع نظام يتم من خلاله ترويج المنتجات التي يصنعها هؤلاء الشباب خصوصا الذين يعملون في المناطق الريفية و ليس لديهم زبائن.
و في هذا الصدد قال أنه سيتم تزويد كل من أراد أن يروج لأعماله ببطاقة تمكنه من جمع هذه المنتجات و بيعها على مستوى المؤسسات و الإدارات.
و تجدر الاشارة الى انه تم امس الخميس افتتاح الطبعة الثانية للصالون الوطني للنشاط المصغر برياض الفتح (العاصمة) بمشاركة 130 مستفيد من القروض المصغرة عبر كامل ولايات الوطن.
و سيتواصل هذا الصالون الذي يتضمن معرض متبوع بالبيع لمختلف المنتوجات خصوصا التقليدية و الفلاحية الى غاية 25 ديسمبر الجاري.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة