برناوي .. «أنا خدّام الشعب.. ليست لدي نوايا لرئاسة الكوا وأي ملف يصلني يوجّه للعدالة»

برناوي .. «أنا خدّام الشعب.. ليست لدي نوايا لرئاسة الكوا وأي ملف يصلني يوجّه للعدالة»

أكد وزير الشباب والرياضة، رؤوف سليم برناوي، أنه خادم للشعب الجزائري، وسبق له وأن أقسم على المحاسبة عن كل سنتيم.

وإبلاغ العدالة عن كل التجاوزات وملفات الفساد،وذلك خلال الندوة الصحفية التى نشطها، أول أمس، ردا على تصريحات عضو اللجنة الأولمبية.

عمار براهمية،وقال رئيس اتحادية المبارزة السابق:«أقسمت من قبل على المحاسبة عن كل سنتيم.

والملف الذي يكون بين يدي يذهب إلى العدالة وهناك ملفات ذهبت إلى العدالة».

وأضاف: «هناك تجاوزات خطيرة وهذه أموال الشعب ونحن نحافظ عليها.. يوم تعرفون الأرقام ستصدمون».

وقال أيضا: «والدتي تتقن اللغة الأجنبية ولما منحوني المسؤولية شرحت لي معنى وزير وقالت لي إنها تعني خادما.

وأنا خادم الشعب الجزائري الكريم»، وقال برناوي كذلك: «هناك أشخاص خائفون من أن أصبح رئيس الكوا.

وأنا ليست لدي أي نية لذلك، وأتمنى أن يشرف على الكوا أولمبي سابق».

ورد الوزير على براهمية قائلا:«سعدت لما أطلق عليّ لقب زورو،لأنه رجل حق وينصر المظلوم، إذا أنا هو زورو وسأنصر المظلومين».

وواصل قائلا: «إنه بلطجي وليس مسؤولا، وخجلت من تواجد هذا المستوى في الرياضة.

لكن لن ننجر إلى المتاهات ولن أرد عليه، ولم يخوله أي شخص ليتحدث باسم الكوا.

ثم راح يقدم الحصيلة، لكن الاتحاديات هي التي تقدم الحصيلة وبعدها شرع في السب والشتم وشاهدت الكراهية.

وقال أيضا: «قوموا بتقييم تجدون نفس الشخص دخل في مشاكل من قبل مع مخلوفي، وكان له كذلك مشكل مع سلطاني في 1996».

وانتقد الوزير رئيس الكوا وقال: «30 سنة وأنت في النزاعات، هل كل الوزراء الذين مروا من هنا سيئون؟.

ولازلنا على نفس الطريقة، يجب أن يتوقف ذلك».

وأضاف: « من غير المعقول أن يبعث رئيس الكوا تهنئة بعد التتويج بالكان إلى المدرب.

واللاعبين ويستثني رئيس الفاف، رئيس الفاف رئيس وهو متطوع ولا أحد يكذب، ويقول إنه لا يساهم في تطوير الرياضية .

وهو شخص ميسور الحال وليس لديه مشاكل تتعلق بأوامر بمهمة».


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=702585

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة