بروتوكول جمال ولد عباس: لم أبدد الأموال.. أنا عبد مأمور كنت أطبق تعليمات الوزير

بروتوكول جمال ولد عباس: لم أبدد الأموال.. أنا عبد مأمور كنت أطبق تعليمات الوزير

استأنفت، اليوم الخميس، محكمة سيدي امحمد، ملف قضية السيناتور السابق جمال ولد عباس بعد ان وجهت له تهم فساد.

واستئنافا للتحقيق، تم المناداة على سعدي جلول، البروتوكول السابق لجمال ولد عباس، حين كان وزيرا للتضامن الوطني.

القاضي: انت متهم بتبديد أموال عمومية وإبرام صفقات مخالفة للتشريع، هل تعترف بهذه التهم؟

جلول سعدي: لا أعترف بالتهم المنسوبة إلي وأنكرها.

القاضي: ماذا كنت تعمل جلول سعدي؟

سعدي جلول: كنت أعمل سابقا في وزارة الداخلية.

القاضي : ماهي وظيفتك الاساسية؟

جلول سعدي: انا عمل كبروتوكول لدى جمال ولد عباس، أقوم بتنظيم النشاطات والدراسات الميدانيةّ، انفذ تعليمات الوزير وأنظم الزيارات الميدانية.

القاضي: ماذا عن أجهزة الإعلام الآلي؟

جلول سعدي: لا علاقة لي بتوزيع الأجهزة الإعلام الآلي.

القاضي :أنت كنت حاضرا في عملية توزيع 1200 جهاز الاعلام الالي؟

جلول سعدي: انا كنت حاضر في هذه العملية، كانت موجهة لتوزيعها لطلاب البكالوريا وكنت حاضر في حفلات المعوقين والألعاب الأولمبية.

كما كنت حاضرا في ملحمة ام درمان  لتكريم الرياضيين، كما كرمنا صحفي مراسل تلفزيون عمومي بغزة كان غطى زيارات الوزير.

وكرمنا المعوزين، والرياضيين والمعوقين، وذلك بحضور أعضاء الحكومة وكرمنا الفريق الوطني بحضور الوزراء وبحضور التلفزة الوطنية.

القاضي : هل الاجهزة غالية الثمن ام لا؟

جلول سعدي : ليست لدي فكرة.

القاضي: انت اللي كنت تقدم تلك الاجهزة؟

جلول سعدي: لا  ليست من يقدمها بل الوزير بروتوكوليا، ولم اتحصل على اي جهاز سواء لي او لأفراد عائلتي أو أصدقائي.

القاضي: هل منحتم لمستشار رئيس الجمهورية؟

جلول:  منحنا لهم ولكن ليس لي دخل بل هو قرار رئاسي.

وكيل الجمهورية : مشكور قال ان الخزينة تحت تصرفك في مخزون الأجهزة؟

جلول: عندما اقتنينا 1200 جهاز اعلام آلي، وليس لدينا قاعة، قمنا بوضعها  في قاعة  المحاضرات.

وعند توزيعها على المعوقين الناجحين في شهادة الباكالوريا بقى 120 قمنا بوضعها في مخزن الوزارة.

وكيل الجمهورية: لماذا عندما استلمت الأجهزة لم توقع على وصل الاستلام؟

جلول سعدي: لا الأمور كانت تجري عادية وبالثقة الكاملة.

وكيل الجمهورية  كيف يتم توزيع الأجهزة لمسؤولين رياضيين على أي أساس؟

جلول سعدي: انا عبد مأمور ليست لي صلاحية القرار.

وكيل الجمهورية: التسليمات هل كانت تتم بمحاضر؟

جلول سعدي: هناك تكريمات وهناك هدايا.

وكيل الجمهورية: لكن الجميع استفاد ماعدا الطلبة ؟

جلول: هناك 975 جهاز.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=884337

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة