بريد الجزائر يمنح زبائنه شهرين كاملين لتسوية وضعية حساباتهم الجارية المجمدة

بريد الجزائر يمنح زبائنه شهرين كاملين لتسوية وضعية حساباتهم الجارية المجمدة

منحت المديرية العامة

لبريد الجزائر لزبائنها مهلة شهرين كاملين، قبل الشروع في الغلق النهائيللحسابات الجاريةالمجمدة وغير المستعلمة من قبل أصحابها، بعدما كان مقررا غلقها نهاية مارس الماضي، خاصة وأن التحقيق الأخير الذي أجرتهالمديرية، قد كشف أن مليوني زبون، لم يستخدموا حساباتهم الجارية طيلة سنة 2007.

وأكد نور الدين بوفنارة، مدير الاتصال بالمديرية العامة لبريد الجزائر، في تصريح لـالنهار، أنه سيتم منح الزبائن مهلة شهرين كاملين، أي ابتداء من تاريخ اليوم وإلى غاية شهر جوان المقبل، ليتمكنوا من التقدم لمكاتب البريد 3300، الموزعة عبر الوطن لتسوية وضعيةحساباتهم الجارية، خاصة المجمدة منها، مضيفا أن عملية دراسة نشاطاتالحساباتطيلة 10 سنوات الماضية، ستأخذ وقتا طويلا نوعا ما، على اعتبار أن عدد الزبائن يختلف من ولاية لأخرى، خاصة وأن زبائن بريد الجزائر على مستوى العاصمة، قد بلغ مليون ونصف مليون زبون. في الوقت الذي أوضح بأن الزبون سيتلقى مراسلتين اثنتين، عن طريق البريد، تعلمه بأنحسابه الجاريسيغلق في حالة رفضه التقدم لمكاتب البريد لتسوية وضعيته. ومن جهة ثانية، أكد محدثنا أن مؤسسة بريد الجزائر، قد انتهت من تجديد 60 ألف بطاقة مغناطيسية بولاية وهران، وهي بصدد توزيعها على الزبائن، في انتظار استكمال تجديد 170 ألف بطاقة أخرى، معلنا أنه في بداية شهر ماي المقبل، سيتم الانطلاق في تجديد البطاقات المغناطيسية بولاية سطيف. وجدد بوفنارة تأكيده أنه بإمكان زبائن بريد الجزائر، الذين لم يسحبوا لحد الساعةالبطاقات المغناطيسيةالجديدة، التي تم تمديد صلاحياتها ب4 سنوات، استخدامالبطاقاتالقديمة المنتهية صلاحياتها في عمليات الدفع و السحب، بداخل مكاتب البريد فقط، على اعتبار أنها لم تعد مقبولة بالشبابيك الإلكترونية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة