بطرس غالي يزكي التقرير الأمريكي حول حقوق الإنسان ويدعو الى مراعاة انتقاداته

بطرس غالي يزكي التقرير الأمريكي حول حقوق الإنسان ويدعو الى مراعاة انتقاداته

زكى بطرس بطرس غالي، الأمين العام السابق لهيئة الأمم المتحدة ورئيس مجلس حقوق الإنسان المصرية،

التقرير الصادر عن الولايات المتحدة الأمريكية المتعلق بحقوق الإنسان في الدول العربية، وقال أن كافة التقارير فيها جانب من الصحة وجانب من المبالغة، غير أنها ليست بعيدة عن الحقيقة.
 وقال بطرس غالي  بأنه يجب على الدول المعنية أن تأخذ بعين الاعتبار انتقادات هذه التقارير، كونها تمثل الرأي العام  الدولي، وأوضح أن البلدان العربية عليها تأييد هذه التقارير، ومحاولة تحسين ما انتقدته، “لأن أهم القضايا تعالج على المستوى الدولي وليس على المستوى الوطني”.
وقال الأمين العام السابق للهيئة الأممية، أمس، في لقاء صحفي عقده على هامش أشغال ملتقى الجزائر للمؤسسات الوطنية العربية لحقوق الإنسان، أنه على الحكومات العربية اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال التقارير التي تقدمها الهيئات الحقوقية، وأخذها بعين الاعتبار لتطوير ثقافة الحفاظ على حقوق الإنسان من الانتهاكات، باعتبار هذه الهيئات مخولة بتقديم آراء استشارية للحكومات.
وبخصوص احترام حقوق الإنسان بالجزائر ، أشار غالي إلى أن حقوق الإنسان بالجزائر كغيرها من دول الوطن العربي، مازال أمامها الكثير، وأنه عليها نشر ثقافة حقوق الإنسان وتدعيمها، من خلال الاهتمام بكل ما يقدمه الرأي الدولي، موضحا أن انتهاكات حقوق الإنسان لا تعرفها فقط الدول العربية بل العالم أجمع داعيا المنظمات الحقوقية إلى العمل بقدر الإمكان للتغلب على هذه الانتهاكات على الأقل بالنسبة للمستقبل. وتحفظ المتحدث عن الإجابة على أسئلة تتعلق بالهجمات الانتحارية التي استهدفت مقر ممثلية الأم كم المتحدة بالجزائر في 11 ديسمبر الماضي، موضحا أنه لم يعد يمثل الهيئة .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة