بعد أن استقال من تدريب شباب بلوزداد: كالام يفتح النار على المدرب حنكوش

بعد أن استقال من تدريب شباب بلوزداد: كالام يفتح النار على المدرب حنكوش

أقدم محمد حنكوش أول أمس على الاستقالة من تدريب شباب بلوزداد، بعد أن كان قد لوح بها منذ مدة نظرا لعدة عوامل، أهمها إقدام مختار كالام رئيس الفريق على التفاوض مع مسئولي بعض الأندية التي أبدت رغبتها في التعاقد معهم خلال مرحلة الميركاتو.

وقد أكد حنكوش أن تسريح اللاعبين يعد من بين أهم الأسباب التي جعلته يفكر في الاستقالة، إضافة إلى أسباب أخرى متعلقة بالجانب المالي، حيث أنه أوضح انه طلب من كالام في العديد من المرات الزيادة في أجرته، إلا أن رئيس الفريق ظل يماطل ولم يستجب لطلبات مدربه المتكررة، مما جعله يترك بالشباب دون رجعة، وهذا رغم المستوى الطيب الذي ظهر به الفريق خلال مرحلة الذهاب.

من جهته، فتح كالام النار على مدربه على أمواج القناة الإذاعية الثالثة، ووجه له انتقادات لاذعة، متهما إياه بالبحث عن طريقة ما للانسحاب من على رأس العارضة الفنية للشباب، بعد أن تحصل على عرض من أحد الأندية التي تنشط في القسم الوطني الأول.

وصرح كالام أمس أن حنكوش كذب على الجميع، لما ادعى أن تسريح اللاعبين هو السبب الرئيسي الذي جعله بفكر في الاستقالة : “حنكوش يقوم بالكذب على الناس بالبحث عن حجج واهية من أجل مغادرة الفريق، حيث ادعى أنني أقوم بتسريح اللاعبين الذين يمثلون النواة الأساسية للفريق، فيما لم أسرح سوى بن عطية الذي لم يكن معنا، بل أن تفكيره كان منشغلا بمولودية وهران، وهوا ما جعلني أسرحه لفائدة فريقه القديم نظرا لرغبته في الاستقرار في مسقط رأسه “

وأضاف كالام : “وبخصوص حديثه عن الزيادة في الأجر، فقد تكلمنا عن هذا الموضوع بالذات عدة مرات، وأكدت له انه مرتبط بالفريق بعقد يحدد أجرته الشهرية، كما وعدته بالزيادة في حالة عرف الفريق انفراجا من الناحية المالية، لكنه فضل الرحيل لأسباب أخرى، حيث انه كان على اتصال مع نادي من القسم الوطني الأول، وبدلنا بملاليم معدودة”

يعيش مدربا جديدا
وقد عرض الرجل الأول في الشباب فكرة الإشراف على العارضة الفنية للشباب على عبد القادر يعيش مدرب رائد القبة سابقا، إلا أن يعيش طلب من كالام مهلة للتفكير في الأمر، إلا أن كالام قال انه متأكد من أن يعيش سيقبل العرض البلوزدادي نظرا للشروط التي سيوفرها له الفريق.

المغترب زيان لن يلعب لا للشباب ولا للكناري

من جهة أخرى، أفادتنا مصادرنا أن كالام التقى بمحمد شريف حناشي رئيس شبيبة القبائل خلال الجمعية العامة للفاف، واتفق الرجلين على عدم قبول المغترب زيان في صفوف فريقيهما، حيث اعتبراه محتالا نظرا للوعود التي قدمها للطرفين بخصوص التحاقه بالفريقين.
 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة