بعد أن تم تصنيف مؤسستهم ضمن الشركات التي سيتم خوصصتها:عمال مؤسسة تركيب الرافعات ببجاية يعترضون على القرار ويحتجون

بعد أن تم تصنيف مؤسستهم ضمن الشركات التي سيتم خوصصتها:عمال مؤسسة تركيب الرافعات ببجاية يعترضون على القرار ويحتجون

تهجم أزيد من 156 عامل يشتغلون بمؤسسة تركيب الرافعات بالمنطقة الصناعية لبجاية على مضي مسؤولي المؤسسة في طريق تطبيق قرار خوصصة المؤسسة التي تعد من ضمن 13 مؤسسة وطنية سيشرع قريبا في منحها للقطاع الخاص وفق قرار الحكومة. وقد لقي هذا رفضا قاطعا من قبل عمال المركب وشرعوا في إضراب عن العمل احتجاجا على القرار الذي دخل حيز التنفيذ بعد أن أشعرت المديرية الجهوية بقسنطينة مدير هذه المؤسسة بالتمهيد لذات القرار، فيما يبقى العمال متمسكين برفض هذا القرار مهما كلفهم بحجة أن مؤسستهم تعيش أوضاعا مستقرة بل تحقق أرباحا فلا مبرر دامغ ومادي لتطبيق الخوصصة.
مدير المركب في لقاء مع “النهار” أوضح أن الملف يفوق صلاحياته وأن الأمر تلقاه عن سلطة رفيعة المستوى، واعترف ذات المسؤول أن المؤسسة لا تعان من أي صعوبات اقتصادية، أكثر من هذا لديها الكثير من الطلبات لتزويد المؤسسات الوطنية ومقاولات بالعتاد الخاص بالأشغال العمومية تنتجه المؤسسة، واعتبر أن إلغاء قرار الخوصصة ليس من صلاحياته وعلى العمال أن يتفهموا ذلك، هؤلاء يصرون على مواصلة الاحتجاج والاستمرار في الاضراب لإنقاذ مؤسستهم من شبح الخوصصة كما وصفوه.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة