بعد أن فرض عليه التعادل من قبل أستر دوالا الكاميروني:شبيبة القبائل ترهن حظوظها في (الكاف) وحناشي يلوح بالمنافسة العربية

بعد أن فرض عليه التعادل من قبل أستر دوالا الكاميروني:شبيبة القبائل ترهن حظوظها في (الكاف) وحناشي يلوح بالمنافسة العربية

أخفق فريق شبيبة القبائل في أول ظهور له في منافسة كأس (الكاف) بعد أن فرض عليه التعادل الإيجابي، أول أمس، بملعب أول نوفمبر بتيزي وزو من طرف نادي أست ردوالا الكاميروني، وهو ما يرهن حظوظ تشكيلة الكنازي بنسبة كبيرة في اقتطاع تأشيرة المرور الى دوري المجموعات قبل حوالي 15 يوما من مباراة العودة بالكاميرون.
لم يتوان رئيس الشبيبة محند الشريف حناشي بعد نهاية اللقاء عن إيجاد التبريرات لتعثر فريقه في خرجته الإفريقية المتجددة والتي ربطها بالظروف الاستثنائية التي جرت فيها المباراة ودخول التشكيلة المباراة بتعداد ناقص (بـ 14 لاعبا) فقط، على اعتبار رحيل العدد الكبير من العناصر، هذا من جهة وافتقاد الجدد للإجازات الإفريقية من جهة مقابلة. كما جدد الرئيس حناشي التأكيد على أن منافسة الكاف لم يتحمس لها منذ البداية بالنظر الى جملة من المعطيات، معتبرا إياها مضيعة للوقت بالنسبة لفريقه، ملوحا بإمكانية مشاركته في منافسة كأس رابطة الأبطال العربية بعد إقراره بأن فريقه قد رهن حظوظه بنسبة كبيرة في المنافسة الافريقية.
تجدر الإشارة  أن الرجل الأول في الشبيبة قد لوح مرة أخرى الاستقالة وهو ما أفصح عنه بعد المباراة.

خديس سيحال على مجلس التأديب وقد يطرد

توعد الرئيس حناشي المدافع سيد أحمد خدس بإجراءات عقابية في حقه قد تصل الى حد طرده من الفريق، ويأتي ذلك بعدما بدر من اللاعب قبل 24 ساعة عن موعد المباراة، حيث حزم أمتعه وغادر الفندق احتجاجا على عدم وضعه ضمن التشكيلة الأساسية من قبل المدرب الروماني مولدوفان، وهو التصرف الذي لم يستسغه حناشي، خاصة وأن الفريق كان بأمس الحاجة إلى جميع العناصر، ومن المنتظر أن يحال خديس على المجلس التأديبي قبل اتخاذ القرار النهائي في حقه.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة