بعد إشاعة أن روتانا وقعت عقد شراكة مع شركة يهودية : رئيس روتانا للصوتيات ينفي إسناد الشركة السعودية روتانا مهمة توزيع أشرطتها لشركات إسرائيلية

بعد إشاعة أن روتانا وقعت عقد شراكة مع شركة يهودية : رئيس روتانا للصوتيات ينفي إسناد الشركة السعودية روتانا مهمة توزيع أشرطتها لشركات إسرائيلية

نفى سالم الهندي، رئيس روتانا للصوتيات، في اتصال على موقع صحيفة الأخبار اللبنانية كل ما يتردد في المواقع الالكترونية والصحف، عن إسناد الشركة السعودية، روتانا، مهمة توزيع أشرطتها لشركات إسرائيلية.
وقال الهندي: “إن روتانا لم توقع إلا عقدا واحدا مع شركة نيو ساود وهي شركة عربية تعنى بالترويج لروتانا داخل الأراضي الفلسطينية”، ومضى سالم الهندي في أول تصريح لمسؤول كبير في روتانا، يتطرق فيه لموضوع قيام شركة إسرائيلية بالإعلان أمام المحكمة المركزية في إسرائيل بأنها مكلفة من قبل روتانا بترويج وبيع أغاني وإنتاجات المغنين والمغنيات العرب من سوريا، لبنان، مصر ودول الخليج في دولة إسرائيل ولشركات إسرائيلية، مضيفا أن اتهام روتانا بالإسرلة ليس صحيحا.
يذكر أن شركة إسرائيلية واسمها “نيوساوند انتراكتيف” لأصحابها “داود امسيس” من الرملة و”يوسف خلف” من القدس، والتي يقع مكتبها في البلدة اليهودية، روش هعاين، قرب مدينة تل ابيب، هما من ادعيا أن شركة روتانا السعودية كلفتهم يتمثيلها في إسرائيل لترويج وبيع إنتاجها الفني داخل دولة اسرائيل ولشركات اسرائيلية في مختلف المجالات، مع العلم أنها من بين الجهات والمؤسسات الاسرائيلية التي تبث أغان محسوبة لروتانا على غرار التلفزيون الإسرائيلي وصوت إسرائيل، إلى جانب شركات أخرى مثل شركات السولار وشركات إسرائيلية أخرى في مجالات أخرى.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة