إعــــلانات

بعد العقوبات المسلطة..إدارة السياسي تطعن لدى الفاف في قرارات لجنة الانضباط

بعد العقوبات المسلطة..إدارة السياسي تطعن لدى الفاف في قرارات لجنة الانضباط

كشفت إدارة فريق شباب قسنطينة، اليوم الإثنين، عن تقديمها لطعن للفاف، بشأن العقوبة المسلطة على الفريق من قبل لجنة الإنضباط.

وحسب ماجاء في بيان صفحة إدارة السياسي، عبر الفايسبوك، فإن الأخيرة تقدمت بتاريخ 5 أكتوبر بطعن لدى لجنة الطعون للاتحادية الجزائرية لكرة القدم يقضي إلى إعادة فتح ودراسة ملف أحداث ملعب 8 ماي في سطيف.

وأضاف البيان، أن لجنة العقوبات التابعة للرابطة، سارت في طريق واحد يقضي بمعاقبة أنصار النادي الرياضي القسنطيني لاغير.

وطالب بيان السياسي، بتطبيق قرارات منصفة مبنية على أسس وإثباتات واقعية ملموسة وهذا بالنظر إلى معطيات عديدة تم إهمالها وهي:

- التغاضي عن الأسباب الحقيقية التي أدت بأنصار النادي الرياضي القسنطيني للإحتماء بأرضية الميدان هربا من وابل الحجارة بدليل تواطئ 30 مناصر سطايفي والسماع لهم من طرف الضبطية القضائية لأمن سطيف بتهمة الإعتداء على الأنصار والأمن بالحجارة .

– إن الأحداث التي حدثت كانت خارج مدينة قسنطينة في ملعب سطيف أي أن المنطق يقضي إلى معاقبة أنصار النادي الرياضي القسنطيني وحرمانهم من التنقل مع ناديهم مثلما حدث مع فريق شبيبة القبائل قبل بضعة مواسم، لكن العكس حدث مايعني وجود نية مبيتة لمعاقبة الفريق وحرمانه من أنصاره في لقاء المولودية ببن عبد المالك، فلقاء الساورة المؤجل لو لعب في تاريخه المحدد لسمح لأنصار الفريق بالدخول إلى ملعب بشار وهو يتنافى مع المنطق، فسياسة الكيل بمكيالين التي تنتهجها لجنة العقوبات للرابطة المحترفة أثبتت أن النادي الرياضي القسنطينيي قد وقع في مصيدة ونفذت في حقه مؤامرة .

رابط دائم : https://nhar.tv/IVebu
إعــــلانات
إعــــلانات