بعد تمديد الحجر الصحي إل غاية 13 جويلية.. إستئناف المنافسة أصبح مستحيلا !

بعد تمديد الحجر الصحي إل غاية 13 جويلية.. إستئناف المنافسة أصبح مستحيلا !

أعلن الوزير الأول عبد العزيز جراد مساء اليوم الإثنين تمديد تدابير الحجر الصحي إلى غاية الـ13 من شهر جويلية القادم بعد ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد.

وأصبح الاتحاد الجزائري لكرة القدم أمام حتمية إعلان نهاية الموسم الحالي 2019-2020 بعد قرار تمديد الحجر إلى غاية منتصف شهر جويلية المقبل.
وسيكون اجتماع المكتب الفيدرالي اليوم الثلاثاء حاسما فيما يخص مصير الموسم الكروي الحالي، وإعلان نهاية الموسم من عدمه في ظل المعطيات الجديدة.
الأندية تطالب بـ 6 أسابيع على الأقل للتحضير
ومن بين العوامل التي تؤكد على نهاية الموسم الكروي الحالي هو مطالبة الأندية بالحصول على 6 أسابيع على الأقل من أجل التحضير لما تبقى من لموسم، وفي ظل تمديد فترة الحجر الصحي إلى غاية الـ13 من شهر جويلية ومنع كل أنواع التجمعات فإن فترة التحضيرات ستدوم إلى غاية شهر سبتمبر المقبل في حال إنطلاق التحضيرات منتصف شهر جويلية، وهو ما يضع الرابطة في ورطة من أجل تسطير برنامج الموسم الكروي المقبل 2020-2012.
إستئناف البطولة دون تحضيرات قد تتسبب في كوارث
وحذر العديد من الأطباء المختصين في المجال الرياضي من خطورة إستئناف المنافسة دون فترة التحضيرات الجماعية للأندية، أو التسرع في العودة إلى المباريات الرسمية وهو ما قد يتسبب في إصابات عديدة في صفوف اللاعبين، وهو ما حدث في الدوريات الأوروبية الكبرى عقب إستئناف المنافسة بعد فترة التوقف بسبب جائحة كورونا، وهو ما تسبب في إصابة اللاعب الأرجنتيني لفريق مانشستر سيتي كون أغويرو، سيرجيو راموس، وغونزالو هيواين وماركوس تورام.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=844667

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة