بعد صراع مرير مع المرض…المخرج العالمي يوسف شاهين في ذمة الله

بعد صراع مرير مع المرض…المخرج العالمي يوسف شاهين في ذمة الله

توفى أمس الأحد المخرج العالمي يوسف شاهين أحد أبرز مخرجي السينما العربية وأحد الفاعلين في الحياة السياسية المصرية العامة بأفلامه التي أثار بعضها جدلا كبيرا.
وكان شاهين فقد الوعي ونقل إلى مستشفى بالقاهرة يوم الأحد 15 جوان مصابا بغيبوبة كاملة نتيجة نزيف في المخ وفى اليوم التالي غادر إلى فرنسا للعلاج بعد أن وصف أطباء مصريون حالته بأنها خطيرةوبعد نحو شهر من مكوثه في باريس أعيد شاهين إلى مصر ليدخل مستشفى للقوات المسلحة بالقاهرة  بعدما أكد الأطباء خطورة حالته . وأعلن مكتب شاهين وفاته عن 82 عاما بعد ستة أسابيع في الغيبوبة.ولد شاهين يوم 25 جانفي 1926 ودرس بكلية فيكتوريا بمدينة الإسكندرية قبل أن يتوجه إلى الولايات المتحدة لدراسة الإخراج السينمائي بكاليفورنيا ثم عاد إلى مصر عام 1950 حيث أخرج مباشرة أول أفلامه “بابا أمين”
وأخرج شاهين عددا من كلاسيكيات السينما المصرية في مقدمتها “الأرض” الذي يأتي في المركز الثاني في قائمة أفضل مئة فيلم مصري في القرن العشرين .ففي الاحتفال بمئوية السينما العالمية عام 1996 اختار سينمائيون مصريون يوسف شاهين أفضل مخرج مصري إذ ضمت قائمة أفضل مئة فيلم مصري أفلاما من إخراجه تزيد على ما تم اختياره لغيره من المصريين. من هذه الأفلام “ابن النيل” و”صراع في الوادي” و”جميلة بوحيرد” و”الناصر صلاح الدين” و”العصفور” و”عودة الابن الضال” بطولة سيد علي كويرات و ماجدة الرومي و”المهاجر”.
و كان للمخرج العالمي الراحل علاقة خاصة جدا مع الجزائر التي كانت أول دولة فتحت له أبوابها لتستقبل فيلمه الشهير”العصفور”الذي كان ممنوعا لفترة في مصر نظرا لتناوله أفكار معادية للدولة قبل حرب 1973.
وعن حبه للجزائر  و إعجابه الكبير بالمجاهدة جميلة بوحيرد و شجاعتها فكانا واضحين في حديثه معنا أثناء زيارته للجزائر في 2004، حيث كشف لنا بأنه ليس راضيا عن فيلمه “جميلة بوحيرد”  و قال”لوكنت  زرت القصبة قبل تصوير الفيلم لكنت أخرجته بطريقة أفضل و رؤية أشمل.”


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة