بعد عامين من استلامهم السكنات من طرف الوكالة العقارية:سكان حي اعمر عباس بعين بسام يتفاجأون بعدم استكمال الأشغال

بعد عامين من استلامهم السكنات من طرف الوكالة العقارية:سكان حي اعمر عباس بعين بسام يتفاجأون بعدم استكمال الأشغال

بعد التأخر في استلام 80 و 160 مسكن بحي عباس اعمر وسط مدينة عين بسام غرب ولاية البويرة لمدة عام كامل منذ تاريخ تسليمها سنة 2005 بعد أن استغرق إنجازها ٤ سنوات، حيث انطلقت بها الأشغال سنة 2001 تحت إشراف الوكالة العقارية، إلا أن فرحة المستفيدين لم تدم طويلا، فبعد سنوات من الاستلام تفاجأوا بأن السكنات وزعت عليهم دون استكمال كافة الأشغال -حسب ما كشفه ممثلين عن جمعية سكان الحي- الذين عبروا عن استيائهم وتذمرهم جراء غياب الشروط الضرورية بها لعدم الربط بين قنوات صرف مياه الأمطار التي تتسرب لداخل الجدران في فصل الشتاء، إلى جانب مشكل شبكة صرف المياه القذرة التي أصبحت تهدد سلامة المواطنين الذين يتخوفون من التسربات الممكن حدوثها، خاصة وأن قنواتها لم تربط بصفة محكمة بل عن طريق الأسلاك، ناهيك عن الانسدادات المتكررة والتي تسببت في رجوع المياه القذرة للتسرب عبر أسقف دورات المياه والحمامات، بالإضافة إلى انعدام التهيئة بالأرصفة والطرقات وغياب الإنارة العمومية. كما طالبوا من السلطات المحلية توفير حاوية لرمي النفايات، حيث تحول الفضاء الذي يفصل العمارتين الى مفرغة عمومية ساعدت على انتشار الحشرات والباعوض التي وجدت في الأوساخ مناخا مناسبا لتكاثرها.
وبالرغم من المراسلات المتكررة للجهات المعنية والوكالة العقارية، إلا أنه لا جديد يذكر لحد الآن سوى وعود بتكليف مقاول آخر لاتمام الأشغال العالقة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة