بعد فيضانات الجزائر قالوا “الطبيعة متحبش لي يقلقها”

بعد فيضانات الجزائر قالوا “الطبيعة متحبش لي يقلقها”

أكد احسن آيت عمارة، مسؤول أول عن التطهير بوزارة الموارد المائية، أنه يتم تنظيف البالوعات وتجهيزها لاستقبال فصل الشتاء.

غير أن الأمطار الغزيرة لا يتم التحكم فيها والطبيعة لاتحب من يغضبها.

التعليقات (0)

الإستفتاء

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة