بلخادم: أحنا ربحنا والحاسد يموت بغيظه

بلخادم: أحنا ربحنا والحاسد يموت بغيظه

جدد عبد العزيز بلخادم، وزير الدولة الممثل

الشخصي لرئيس الجمهورية، افتخاره بتأهل المنتخب الوطني إلى نهائيات كأس العالم التي ستقام في جنوب إفريقيا الصائفة القادمة، بعدما غابت الجزائر عن هذا الموعد العالمي منذ 24 سنة وبالضبط منذ مونديال المكسيك سنة 1986.

وقال بلخادم خلال الكلمة التي ألقاها أمس الأول خلال حفل تسليم الكرة الذهبية الجزائرية: “أحنا ربحنا والحاسد يموت بغيظه”، وهي الجملة التي صاحبتها موجة من التصفيق داخل القاعة خاصة وأن الجميع فهم المعنى من كلام بلخادم.

وأكد ذات المتحدث أنه يتمنى أن يؤدي المنتخب الوطني مشورا جيدا في كأس إفريقيا للأمم التي ستنطلق بعد حوالي أسبوعين بأنغولا، بالنظر للمستوى الذي قدمه “محاربو الصحراء” في التصفيات الإفريقية المؤهلة للمونديال.

من جهته، عبر الهاشمي جيار وزير الشبيبة والرياضة، عن شكر الجمهور الجزائري لكل السودانيين على الاستقبال الرائع الذي حظي به مناصرو “الخضر” في الخرطوم بمناسبة المباراة الفاصلة للتأهل لكأس العالم 2010 بين المنتخبين الجزائري والمصري.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة