بلخادم يعرب عن تجند حزبه لمساندة ترشيح الرئيس بوتفليقة لعهدة ثالثة

بلخادم يعرب عن تجند حزبه لمساندة ترشيح الرئيس بوتفليقة لعهدة ثالثة
  • أكد الأمين العام للهيئة التنفيذية لحزب جبهة التحرير الوطني السيد عبد العزيز بلخادم اليوم الأربعاء “تجند واستعداد” حزبه لخوض غمار الانتخابات الرئاسية المقبلة مجددا دعوة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة للترشح لعهدة رئاسية جديدة.
    وقال السيد بلخادم بمناسبة انعقاد اجتماع هيئة التنسيق للحزب أن جبهة التحرير الوطني أصبحت بعد التعديل الدستوري الأخير في “طليعة القوى السياسية الوطنية المجندة والمستعدة لخوض غمار الاستحقاق الرئاسي المقبل بكل مراحله وبكل ما ينطوي عليه من
    مهام ونشاطات وواجبات من أجل الفوز بترشيح رئيس الحزب للترشح لرئاسة الجمهورية”.
    كما أعرب عن استعداد الحزب للعمل على تنشيط الحملة الانتخابية لصالح مرشح الحزب يقينا منه ان البرنامج الذي يقدمه الرئيس عندما يترشح “سيكرس مبدأ العمل بالمصالحة الوطنية والتنمية العادلة لكل مناطق الوطن ويجذر الممارسة الديمقراطية
    ويصون الحريات ويكرس الاستقرار ويحقق التطور والرخاء للشعب الجزائري”.
    وفي هذا الصدد أوضح الأمين العام لهيئة التنفيذية أن المرحلة القادمة “تتطلب تجنيد مختلف هياكل الحزب بغية التحضير للانتخابات الرئاسية مع العمل على تكثيف اللقاءات التوعوية مع المواطنين لضمان نسبة مشاركة مرتفعة في هذا  الاستحقاق” وذلك
    ب”انتهاج الاساليب الحديثة للتوعية”.
    واكد في هذا الشأن أن هذا المسعى يرمي الى توعية المواطنين “بضرورة الانتخاب أولا ثم بالإنتخاب لصالح مرشح جبهة التحرير الوطني وهو الرئيس بوتفليقة”.
    من جهة أخرى أشار السيد بلخادم ان اجتماع هيئة التنسيق يهدف إلى “الاطلاع على الوضع العام للحزب وكذا ما تم تحقيقه في الفترة الماضية”.
    وبعد أن أشاد بالمراحل التي قطعها الحزب على المستوى التنظيمي و الهيكلي وعلى مستوى الاداء دعا السيد بلخادم مناضلي حزبه الى “ضرورة الاهتمام بجانب التأطير والعمل على استقطاب القدرات و الكفاءات الشابة”.
    كما عبر السيد بلخادم عن “حرصه” على تسهيل عملية الانخراط في الحزب داعيا الى وضع مداومات في القسمات والمحافظات تسمح باستقبال الراغبين في الانخراط.
    وشدد على ضرورة متابعة الحزب للنشاطات الاقتصادية و التنموية و الثقافية والسياسية على مستوى كل بلدية ومحافظة وتقديم الاقتراحات اللازمة لايجاد حلول لمشاكل المواطنين.
    من جهة أخرى أعلن الأمين العام للهيئة التنفيذية ان “التحضير جار لاجتماع أحزاب التحالف الرئاسي المقبل المنتظر يوم 30 نوفمبر الجاري” مشيرا الى ان الحزب “سيتسلم بمناسبة هذا الاجتماع رئاسة التحالف”. 
    من جهة أخرى أكد السيد بلخادم أن هناك لجنة تقوم الآن بعملية “جرد لكل ممتلكات الحزب” موضحا ان هذه العملية ستبين فور انتهائها “الممتلكات التي يملك الحزب وثائق ملكيتها وهي بحوزته كما ستظهر الممتلكات التي هي بحوزة الغير ويملك
    الحزب وثائق ملكيتها ايضا” مشيرا الى انه في الحالة الاخيرة “سيتم اخلاء هذه الممتلكات ولو باللجوء الى العدالة”. كما أشار الى انه “سيتم تسوية وضعية الممتلكات التي يستعملها الحزب ولايملك وثائق ملكيتها”.
    واج
  • 

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة