بلخادم يكشف: سيتم إلغاء قانون تجريم الصحفي ورفع مشاريع قوانين تحمي الصحافة للحكومة

بلخادم يكشف: سيتم إلغاء قانون تجريم الصحفي ورفع مشاريع قوانين تحمي الصحافة للحكومة

أوضح، أمس

، الأمين العام لحزب الجبهة التحرير الوطني، عبد العزيز بلخادم، أنه سيتم إلغاء تجريم الصحفي، حيت تم في هذا الإطار رفع مشاريع قانونية تمهيدية إلى الحكومة، مؤكدا أنه مع قانون يحمي الصحفي ويحرره. وقال الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني على هامش الاحتفال باليوم العالمي للصحافة، أنه لابد من تحرير مصادر الخبر من كل القيود، مقابل ذلك، قال أنه لابد على الصحفي أن يفرض نفسه من خلال كتابته المتخصصة والبعيدة عن الضغوطات والمساومات التي يخضع لها الصحفي من قبل المصادر التي تسيء إليه قبل الاسائة إلى غيره، مطالبا من رجال السياسة سواء كانوا في السلطة أو المعارضة بمساعدة رجال الإعلام في أداء مهامهم، وبشأن الوضعية الاجتماعية التي يعيشها الصحفيون، أكد الأمين العام أن الوضعية الاجتماعية للصحفي تدعو رجال السياسة لمساعدة الصحفي خاصة في منحه المعلومات، مشيرا إلى وجود القطاع العام والخاص. وأبرز الأمين العام للافلان أن ٣ ماي، اليوم العالمي للصحافة، يحمل أكثر من دلالة لتجذير الممارسة الديمقراطية في بلادنا، التي نريدها معمقة وتضمنها حرية التعبير التي تصون كرامة الفرد في إطار المصلحة العليا للبلاد من أجل أن يبلغوا الذروة في الإتقان والتحليل والوصول إلى هرم السلطة، بالإضافة إلى الرجوع إلى الصحافة المتخصصة في جميع الميادين، سواء الاقتصادية أوالاجتماعية، مشيرا إلى ضرورة تألق الصحافة داخليا قبل أن يستفاد منها خارجيا مع المزاوجة بين النزاهة والموضوعية، وذلك بالبحث عن مصادر الخبر قبل نقله للآخرين وتجنب الإشاعات.    

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة