بليغ حمدي خانني مع سميرة سعيد وأنا على فراش الموت

بليغ حمدي خانني مع سميرة سعيد وأنا على فراش الموت

ثلاثة رجال أحببتهم

في حياتي.. ولو مازلت صغيرة لارتبطت من جديد”

كشفت أميرة الطرب العربي السيدة وردة الجزائرية لأول مرة على المباشر تفاصيل مثيرة عن محطات وقصص جرت لها مع فنانين ومشاهير في عالم الفن في الوطن العربي، حيث تحدثت وردة الجزائرية عن قصة قيام زوجها السابق الملحن الراحل بليغ حمدي بخيانتها عندما كانت ترقد في المستشفى لتجري عملية جراحية دقيقة جدا بعدما أصيبت بجلطة في القلب عام 1978. وأوضحت وردة خلال ظهورها على شاشة الـ  ”LBC” اللبنانية للإعلامي نيشان في برنامجه ”إلمايسترو”، أنها عرفت من خلال الجرائد أن بليغ حمدي كان يحضر عيد ميلاد سميرة سعيد بينما كانت هي ترقد في المستشفى بل هناك من الجرائد من صرحت بزواج بليغ بسميرة، مما جعلها تستدعي أهلها وتطلب الطلاق منه. أما عن قصتها الشهيرة مع ميادة الحناوي، فقالت وردة أن المشكل القائم بينهما من تأليف الصحافة وأنه لم يكن أبدا هناك مشكل بين أميرة الطرب ومطربة الجيل رغم أن هذه الأخيرة لا تفوت أي فرصة وتتهم فيها وردة بأنها سرقت منها أغنية ”في يوم وليلة” من الموسيقار الراحل عبد الوهاب وأنها كانت وراء منعها من دخول مصر. وفي المقابل، اعترفت وردة أنها اختلفت مع زوجها بليغ حمدي عندما قدم أغنية ”مش عويدك” لميادة، لكون الأغنية جميلة جدا وكانت وردة تأمل في تسجيلها، لكن زوجها الراحل أراد أن ”يغيضها” وقدم الأغنية لميادة مما زاد من حدة الخلاف بينهما، قبل أن تطلق وردة صرخة دوت في أرجاء الأستوديو قائلة ”أنا بحبك يا ميادة”. وبخصوص سيدة الطرب العربي أم كلثوم، فقد اعترفت وردة بأن هذه الأخيرة رفضت استقبالها في يوم من الأيام، وهو ما جعلها تحمل لها في قلبها بعض اللوم والعتاب على ما جرى، لتوضح وردة بالقول أنها كانت من أشد المعجبات بفن أم كلثوم، ولذلك راحت تهديها باقة كبيرة من الورد طالبة لقاءها، موضحة أن ذلك كان بعد نجاح أغنيتها ”حكم علينا الهوى”، غير أن أم كلثوم فاجأت وردة بأنها رفضت مقابلتها واستقبالها. وبلهجة أخرى مغايرة، تحدثت وردة عن عبد الحليم حافظ، الذي وصفته باللئيم، وقالت أنها كانت كثيرة التوتر بسبب المنافسة الشرسة التي كانت بينهما، مستذكرة في هذا الإطار حادثة جرت لها معه ”العندليب الأسمر” عندما زارها في بيتها، وراح يلومها بطريقة ساخرة على تسجيل أغنية ”أولاد الحلال”، حيث قال لها ”من قلة المواضيع رحت تغني على أولاد الحلال…؟”، لترد وردة عليه واصفة إياه بأنه ”شخص قديم” مشيرة إلى تغنيه بالقمر في أغنية ”حلو القمر”، قبل أن تنتقل إلى الحديث عن أغنيته ”أي دمعة حزني لا لا” التي أدت مقطعا منها، لتكشف في حديث لاحق أنها كانت تتمنى أن تكون الأغنية لها. وعن مطربي الجيل الجديد، قالت وردة أنها من أشد المعجبات بفضل شاكر وصابر الرباعي وجورج وسوف وكاظم الساهر، معترفة في نفس الوقت بقوة صوت أصالة التي قالت عنها أنها الوحيدة التي تستطيع منافستها في الوقت الراهن. وفيما رفضت وردة إعطاء أي تفاصيل عن ألبومها الجديد الذي سينزل إلى السوق مع نهاية السنة واكتفت بالقول أنها تعلق آمالا على أغنية ”الأيام” للملحن بلال الزين، تطرقت أيضا إلى قضايا شخصية جدا، حيث اعترفت أن قلبها مازال يدق للحب، مضيفة أنها لو مازالت شابة بعض الشيء لتزوجت لأن بعض الرجال لا يزالون يلفتون انتباهها.


التعليقات (1)

  • الله يرحمك ويغفر ذنوبك

أخبار الجزائر

حديث الشبكة