بمناسبة اليوم العالمي للطفل: جمعية “صوت وصورة” الوطنية تنظم مسابقة لأحسن عمل أدبي

تنظم الجمعية الوطنية لعلم النفس”صوت وصورة” مسابقة وطنية لأحسن عمل أدبي مكتوب لـ 2008 و ذلك بمناسبة اليوم العالمي للطفل في الأول من جوان القادم .

وذكرت رئيسة الجمعية الدكتورة “دومنجي” في تصريح لـ “النهار”أن الهدف من هذه المسابقة هو التعرف على مشاغل الشباب ومشاكلهم، من خلال رؤيتهم  لواقعهم، وأحلامهم، إضافة إلى فتح المجال وتشجيعهم على الإبداع الأدبي في وقت تستشرى فيه المشاكل والآفات الاجتماعية. وحسب المتحدثة سيكون موضوع المسابقة حول”الشباب بين الواقع اليومي ..الحلم و الأمل”، وهي أول مبادرة للجمعية في المجال الأدبي بعد أن قامت بعديد النشاطات في مجال مكافحة الإدمان على المخدرات، محو الأمية وتعليم الإعلام الآلي، من خلال برنامج ثقافي، اجتماعي ونفسي يشرف عليه العديد من دكاترة علم النفس والاجتماع المؤسسين للجمعية و بدعم من اللجنة الأوربية.
 ويضيف من جهته مسؤول الاتصالات والعلاقات الخارجية بالجمعية”عمار بن بريكة”  أن هذه المسابقة ستكون وطنية تشمل الـ 48 ولاية، حيث ستخصص لأعمال الشباب الذين يتراوح أعمالهم بين الـ 14 و الـ25 سنة، و تشمل كل ما هو أدب من قصة، رواية و شعر حيث سيراعى في اختيار هذه الأعمال  أصالة القصة، نوعية الأسلوب ، احترام قواعد الإملاء و النحو والصرف.
و ستبادر الجمعية بطبع أحسن عمل  وتوزعه على مكتباتها الـ 101 والموزعة على بلديات وولايات الوطن في إطار مشروعها الوطني بإنشاء “المكتبة النشطة “.  وستتم هذه المسابقة على مستويين تصفيات أولية  ونهائية، ويشرف على تقييم الأعمال و تصحيحها وترتيبها لجنة تحكيم مكونة من 27 عضوا مختص في علم النفس والاجتماع و الأدب وتترأسها الدكتورة “دومنجي” رئيسة الجمعية.  هذا وحدد تاريخ الـ 10 ماي كآخر أجل لتسليم الأعمال لمكتبات الجمعية عبر تراب الوطن.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة