بنــــــــك للزواليـــــــــــة‮ للحـــــــج بـــــالتقسيط‮ ‬

بنــــــــك للزواليـــــــــــة‮ للحـــــــج بـــــالتقسيط‮ ‬

تخصيص حافلات جزائرية للتكفل بالحجاج الجزائريين في البقاع

أمر الوزير الأول، أحمد أويحيى، بإنشاء بنك لتمويل الحج والعمرة سيكون عمليا مستقبلا سيخدم مصلحة فئةالزواليةفي الجزائر، كما أمر بإقصاءكل من هب ودبمن الوكالات السياحية الخاصة من تنظيم موسمي الحج والعمرة ودعوة المهنية منها فقط إلى المشاركة في التنظيم، وهذا من أجل إبعاد صفةالكارثيةعن مناسك الحج والعمرة.

 وكشف، مصدر مسؤول مقرب من وزارة الشؤون الدينية، أمس، في تصريح خص بهالنهارعن انعقاد مجلس للإدارة بحر الأسبوع القادم بمقر وزارة الشؤون الدينية والأوقاف برئاسة الوزير بوعبد الله غلام الله، يحضره ممثلون عن عدة وزارات كالداخلية، الخارجية، المالية، السياحة والخطوط الجوية الجزائرية، من أجل التحضير لموسم الحج القادم، حيث من المرتقب أن يتم الإعلان رسميا عن ميلاد بنك للحج تنفيذا لطلب الوزير الأول أحمد أويحيى الذي استشهد بالتجربتين الماليزية والأندونيسية في هذا المجال، وهو بنك سينشأ مستقبلا لفائدة فئةالزواليةفي الجزائر، من خلال تمكينهم من أداء فريضة الحج عن طريق دفع مستحقات الفريضة بطريقة جزئية إلى أن يحين بلوغ النصاب وتتكفل الحكومة ببعثه إلى البقاع المقدسة.

وحسب المصدر، فإن البنك هذا يعمل بالطريقة الإسلامية أي بدون فوائد ويعتبر الأول من نوعه في الجزائر وسيتم تزويده بتجربة دولتي ماليزيا وأندونيسيا، من خلال إرسال وفد من بعثة الحج مستقبلا إلى هناك للإستفادة من التجربة، كما يمكن لكل راغب في أداء الفريضة من خلال الإستعانة بالبنك أن يقوم بدفع مستحقات الحج على مدار خمس سنوات كاملة إلى أن يبلغ النصاب.

 وأوضح، المصدر، بأنه خلال المجلس الوزاري المشترك المنعقد بحر الأسبوع الجاري، برئاسة الوزير الأول، تم تقديم عرض مفصل يحوي جملة من الإقتراحات بمساهمة من وزير الشؤون الدينية والأوقاف، ترمي في مجملها إلى تكفل البعثة ولأول مرة في تاريخها بتأجير الفنادق للحجاج بدلا من المتعاملين، حيث من المرتقب أن يتنقل وفد عن البعثة إلى البقاع المقدسة مطلع الشهر الداخل إلى السعودية للتفاوض مع سلطات البلاد هناك حول عمليات إيواء الحجاج، إلى جانب اقتراحات أخرى حول ظروف نقل الحجاج هناك تتمثل في تخصيص حافلات جديدة، وهي الاقتراحات التي حظيت بترحيب واسع لدى أحمد أويحيى وستكون عملية بدءا من موسم الحج القادم.

أما بخصوص الوكالات السياحية الخاصة التي ستعود للمشاركة في تنظيم رحلات الحج هذا الموسم بعد إقصائها الموسم الفارط، فإن الشيخ بربارة بمعية الوزير غلام الله بوعبد الله قد أكدا للوزير الأول خلال المجلس الوزاري المشترك على أن عودة الوكالات ستكون عن طريق دراسة معمقة سيتم خلالها اختيار المهنية فقط.    

                                            حبيبة محمودي


التعليقات (13)

  • كريم
    كي نلقاو واش ناكلو من بعد نخمو فالحج و العمرة الله يهديك.
  • صالح

    اتمنى ان لا يكون هذا البنك, بنكا ربويا, والا فهذا الحج …. ؟؟؟؟

  • كوكو

    اعطيلهم دفاتر الحج، وفاعلوا الخير يمولونهم لا داعي لانشاء بنك وما يترتب عنه من بيروقراطية.
    هكذا عودنا البيروقراطي لا يعرف يفكر الا بيروقراطيا

  • عبد الله

    فكرة بنك الحج فكرة رائعة لو يتم تجسيدها واقعيا منها تستفيد الدولة من إيداعات الراغبين في الحج طيلة خمس سنوات ومنها يستطيع الحاج من تأمين مبلغ الحج على دفعات.

  • عبد الله

    ان هذا العبد الضعيف شارك في موسم الحج للسنة 2010 لكن ماشهدته يندى له الجبين وخاصة البعثة الجزائرية صدقوني كل الدول اعلامها ترفرف فوق المخيمات بمنى الا الجزائر ناهيك عن التلاعبات والتنصل من المسوولية من طرف البعثة وكانت الحجاج عبارة عن غنم بدون راعي في جدة تم غلق الحمامات اي الدوشات اثناء الاحرام وطلبوا منا دفع النقود لمن ارادان يدخل الى الدوش مما ادى ذلك الى الاستحمام داخل المراحيض وهذا في ميقات جدة عند الاحرام الرجاء تغيير البعثة لان تلك البعثة غير قادرة على التكفل بالحجاج
    وهذا حسب تصريح بعضهم لنا في البقاع المقدسة
    اما البعثة الطبية قمت بدورها كما خطط فلهاواشكرها لانها 24 ساعة على 24 ساعة تجدها واقفة وكل الحجاج يشهدون لها بذلك

  • مسلم

    سلام عليكم ياحبدا ان يكون هدا البنك من بترول الجزائر و ليس من تجويع الشيوخ لاداء فريضة الحج

  • اسماء

    راكم طولتو وين راه هذا البنك يرحم والديكم

  • وااله العظيم انها فكرة جيدة ان لم تكن فيها فوائد وان لم يكن فيها المعرفة

  • farahou

    inchaa allah maycounche minhoum oua ilayhoum

  • بولنوار

    رجاءا عندما يجسد هذا البنك يجب مراعاة الزوالية الذين رواتبهم قليلة و اتمنى الا يستفيد منه اصحاب الريع و المال لأنه عندما يتحقق هذا البنك حتى الاغنياء يصبحون زوالية و الزوالية ايولوا اغنياء من المحسوبية و البيروق5راطية التي لا تنتهي

  • بن الطالب

    حينماسئل عالم كيف نرقي بالفاتحة كما فعل سيدنا عمر ولم نشف ؟
    فأجابه: هذه الفاتحة ولــــكـــن أين عمـــر؟
    فكذلك قضية بنك الحج أقول :هذا البنك ولكن أين ماليزيا ؟ورغم هذا أقول:هي فكرة جيدة ورائعةوممتازة ولكن على القائمين عليها الصدق والإخلاص لله
    شكراإلى ennahar

  • حتي الحج وراه بالربا المعاملات البنكية حرام حرام

  • ami

    bonne chance pour ce projet

أخبار الجزائر

حديث الشبكة