بن بوزيد لـ “النهار”: نزلاء سجن “سيدي بلعباس” تحصلوا على 0 معدل بعد غشّهم في امتحان شهادة التعليم المتوسط وستطبق عليهم الإجراءات القانونية اللازمة

بن بوزيد لـ “النهار”: نزلاء سجن “سيدي بلعباس” تحصلوا على 0 معدل بعد غشّهم في امتحان شهادة التعليم المتوسط وستطبق عليهم الإجراءات القانونية اللازمة

سأقاضي “بوجناح” بعد تصريحاته الأخيرة غير المسؤولة ومن لم يحصل على معدل 10 لن ينتقل للمتوسط ولن يكون هناك “نظام إنقاذ”

أكد أبوبكر بن بوزيد، وزير التربية الوطنية، أنه سيعطي تعليمات صارمة للديوان لرفع دعوى قضائية ضد النقابة الوطنية لعمال التربية، عقب التصريحات التي أدلى بها الأمين العام للنقابة عبد الكريم بوجناح الذي قال إن امتحان مادة الرياضيات ورد في صيغة صعبة ومعقدة ولم تكن الأسئلة مركبة، بالإضافة إلى طولها.
وشدد أبوبكر بن بوزيد، على هامش الزيارة التفقدية التي قادته أمس للصالون الوطني للمسابقات الوطنية للدورة الثالثة لأولمبياد المهن بقصر المعارض بالصنوبر البحري، بخصوص الطلب الذي تقدم به بوجناح والمتعلق بإقرار “نظام الإنقاذ” لنجاح التلاميذ الذين تحصلوا على معدل يفوق 9.50 في امتحانات شهادة التعليم المتوسط، أنه لن يتراجع عن قراره والمتعلق بإلغاء “نظام الإنقاذ”، والمترشحين الذين لم يتحصلوا على معدل 10 في امتحان شهادة التعليم المتوسط لن ينتقلوا إلى الطور الثانوي. وحتى بالنسبة للمترشحين في الباكالوريا، فإن كان معدلهم لا يساوي 10 فإنهم لن ينتقلوا أيضا إلى الجامعة. مقابل ذلك شدد أن الجزائر لا تقوم بإعداد “أسئلة سياسية”، فنجاح التلاميذ في الامتحانات المصيرية مرهون بالمجهودات التي يقدمونها طيلة السنة الدراسية.
وفي رده على سؤال لـ”النهار” بخصوص إلغاء نتائج امتحانات شهادة التعليم المتوسط بسجن “سيدي بلعباس” بعدما اكتشف المصححون إجابة موحدة لـ115 سجينا، قال المسؤول الأول عن القطاع إنه لن يتدخل في الأمور البيداغوجية وأن ما يراه الأساتذة والمصححون صوابا ستعمل الوصاية على تطبيقه في الميدان، مشيرا إلى أن هؤلاء المترشحين قد تحصلوا على 0 معدل وستطبق عليهم الإجراءات القانونية اللازمة.  
كما أكد بن بوزيد أن الأساتذة المصححين في شهادة البكالوريا رفضوا في بداية الأمر الالتزام “بسلم التنقيط” الخاص بالمترشحين في شهادة الباكالوريا الذين ارتكبوا أخطاء في الإجابة على أسئلة مادة الانجليزية، غير أن تعليمته الصارمة التي أصدرها بهدف مساعدة هؤلاء التلاميذ قد ألزمتهم بذلك، موضحا أن نسبة التلاميذ الذي أخطأوا لا تتجاوز 11 بالمائة.
من جهة ثانية، اعترف بن بوزيد بأن الدخول المدرسي المقبل 2008 /2009 سيكون صعبا نظرا لتسجيل ارتفاع في عدد التلاميذ في كافة الأطوار مقارنة بالسنوات الماضية، بما في ذلك تلاميذ التحضيري، بحيث سينتقل عددهم  من 143 ألف تلميذ إلى 430 ألف تلميذ في الدخول المدرسي المقبل.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة