بن سديرة “يبهدل” الضابط الهارب هشام عبود.. هكذا ابتز صحافيين ونواب في البرلمان!!

بن سديرة “يبهدل” الضابط الهارب هشام عبود.. هكذا ابتز صحافيين ونواب في البرلمان!!

فضح الإعلامي السعيد بن سديرة، الضابط الهارب هشام عبود، الذي أقدم على تسجيل مكالمة هاتفية  جمعته بصحفية، من أجل ابتزازها مستقبلا.

حيث نشر بن سديرة، عبر صفحته الرسمية “الفايسبوك” تسجيل صوتي جمع الضابط الهارب هشام عبود، مع صحفية كانت تعمل في قناة beur tv سابقا.

إذ قام الضابط الهارب بتسجيل الصحفية دون علمها، وهي تسرد له كيف ساومها أحد الصحفيين في شرفها من أجل توظيفها.

رد الضابط الهارب، على الصحفية قائلا لها: “هداك  ما يقدرلكش.. أنت لبؤة.. واللبؤة لازملها السبع والسبع راهو في فرنسا”.
وقال بن سديرة، أن هشام عبود لا يستطيع حماية نفسه حتى، ولا أصدقائه فكيف له أن يحمي وطنه، باعتبار أنه تمكن من الحصول على تسجيل الهاتفي.

كما كشف بن سديرة، أنه يملك اكثر من 20 مكالمة يقوم عبود بتسجيلها، جمعته مع صحافيين ونواب في المجلس الشعبي الوطني، يحتفظ بهم من أجل إبتزازهم.

ونظرا لإحتواء الفيديو على ألفاظ غير لائقة، فضل “النهار اون لاين” عدم نشره مع المقال.

عدنان ملاح بريئ من تهمة التحرش والصحفية لم تقصده بكلامها 

أما فيما يخص عدنان ملاح، فهو بريئ تماماً من تهمة التحرش الجنسي، والمقصود بالتهمة هو “خلاف بن حدة” مدير موقع  “algerie direct” السابق.

الصحفية المتحدثة في التسجيل الصوتي مع الضابط الهارب هشام عبود، وحسب شهادة “سعيد بن سديرة” قالت انها لا تعرف تماما عدنان ملاح ولم تتحدث معه نهائياً في حياتها، وذكرت إسمه في التسجيل كمالك للموقع ليس إلا.

في المقابل نشر موقع “دزاير براس” تفاصيل الواقعة وتسجيلاً صوتياً للصحفية، تؤكد من خلاله أنها لم تلتقي أبدا بعدنان ملاح، ولم تكن أدنى علاقة معه، وإنما قصدت خلاف بن حدة، الذي ساومها بشرفها.

وأضافت الصحفية أن ما قالته عن خلاف بن حدة وتحرشه الجنسي، نابع من إحساسها بالظلم بعد طردها من الموقع تعسفياً.

في المقابل أكد عدنان ملاح أنه لم يتعامل يوما مع الصحفية، ولم يعرفها أبدا ولم يكن لديه أي علاقة بها لا من قريب ولا من بعيد، وهذه الممارسات لا يقبلها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة