بن شرڤي، حامدي وتمورة سيغيبون أمام سطيف

قبل 4 أيام عن موعد اللقاء الأول من مرحلة العودة أمام وفاق سطيف والمقرر الأحد القادم تزداد

الصعوبة التي يجدها الطاقم الفني في تحديد التشكيلة بالنظر إلى الغيابات الكثيرة المنتظرة، حيث تأكد وبنسبة كبير غياب بن شرڤي الذي لم يتدرب، أمس، بسبب الآلام التي يشعر بها على مستوى الظهر رغم العلاج المكثف الذي يخضع له، كما لم يتمكن حامدي من الإندماج في المجموعة، حيث لم يشفى بعد من إصابته على مستوى الركبة والتي غاب بسببها لمدة شهر كامل، كما يعاني تمورة من تراجع في لياقته البدنية بسبب بقائه بعيدا عن التدريبات لمدة العشرة أيام بعد إصابته على مستوى الفم ولم يعد من الشلف إلا، أول أمس، وبالتالي فإن حيمود مطالب بإيجاد البدائل خاصة في محور الدفاع الذي لا يتوفر إلا على مطمط وليادي رغم اندماج عيهار، أمس، مع المجموعة ولكن من الصعب أن يكون أساسيا يوم الأحد على أساس أنه لم يشف بصفة كاملة، كما عرفت حصة أمس مشاركة نعمون، الذي يكون تجاوز بنسبة كبيرة إصابته على مستوى عضلة الساق وستكون الأيام المتبقية عن لقاء سطيف كافية له حتى يكون جاهزا بنسبة كاملة، من جهة أخرى من المقرر أن يبرمج حيمود مقابلة تطبيقية بين اللاعبين غدا الخميس بدلا بدلا من المقابلة الودية التي كانت مبرمجة أمام الموك والتي تم إلغاؤها بسبب ضيق الوقت بعد قرار الرابطة المفاجئ بتقديم انطلاق مرحلة العودة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة