بن صالح: يجب إصلاح أداء القمة العربية وموقفنا ثابت تجاه القضية الفلسطينية

بن صالح: يجب إصلاح أداء القمة العربية وموقفنا ثابت تجاه القضية الفلسطينية

أكد رئيس مجلس الأمة عبد القادر بن صالح، “أنه حان الوقت للرقي بأداء القمة العربية، وإصلاحها، لتلعب دورها كاملا”.

ويسمع صوتها في المحافل الدولية.
وقال بن صالح “أن القمة تنعقد في ظروف استثنائية، لا تبعث على التفاؤل، سواء على الصعيد السياسي والأمني وحتى الاقتصادي”.
كما انتقد رئيس مجلس الأمة نتائج المسطرة في القمة السابقة، والتي قال:” أنها لم تكن في مستوى آمال وطموحات شعوبنا العربية”.
وتابع بن صالح ” أن القمة لم توفق بعد في إصلاح المنظومة المشتركة والخروج برؤية إستراتيجية موحدة.”
قصد “التكفل بمختلف قضايا المصيرية السياسية والأمنية والاقتصادية وحتى الاجتماعية”.
وإضافة إلى “حشد الطاقات لتجاوز التحديات، لاسيما تلك المتعلقة بمكافحة الإرهاب الأعمى، والتصدي للفكر المتطرف الضال.”

وجدد رئيس مجلس الأمة بن صالح، رفض الجزائر وإدانتها لإقدام الإدارة الأمريكية على الاعتراف بالقدس الشريف عاصمة لإسرائيل.

كما حذرت الجزائر، على لسان بن صالح، من تداعيات هذا القرار الخطيرة على السلم والأمن الدوليين.
واعتبرته انتهاكا للقرارات الدولية ،وتقويضا لعملية السلام.
وداعا بن صالح خلال القمة العربية، إلى تعزيز الجهود لدعم القضية الفلسطينية.
كما حث ممثل رئيس الجمهورية المجتمع الدولي، على تحمل مسؤولياته للضغط على قوة الاحتلال بكافة الوسائل.
مطالبا بالوقف الفوري لعدوانها على الشعب الفلسطيني الأعزل، والانصياع لمبادئ القانون الدولي، وقرارات الشرعية الدولية.
وجدد بن صالح “وفاء الجزائر، لموقفها المبدئي والثابت ودعمها اللامشروط لنضال الشعب الفلسطيني من أجل إقامة دولته المستقلة، وعاصمتها القدس”.
كما حث على إنجاز المصالحة الفلسطينية، وتوحيد صفوف الإخوة الفلسطينيين في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

للإشارة يشارك رئيس مجلس الأمة، ممثلا لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، في أشغال الدورة العادية الـ 29 لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة.

والتي تنعقد بالظهران المملكة العربية السعودية.

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة