بن صالح يقدم باسم الرئيس بوتفليقة تعازي الجزائر في وفاة الحاج عمر بوزنغو

قدم رئيس مجلس الأمة السيد عبد القادر بن صالح اليوم الأربعاء بالجزائر العاصمة باسم رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة تعازي الجزائر اثر وفاة الرئيس الغابوني عمر بونغو أونديمبا الذي وافته المنية أول أمس الاثنين في مستشفى إسباني.

وبالمناسبة كتب السيد بن صالح في سجل التعازي بمقر السفارة الغابونية :”لقد تلقينا ببالغ الأسى وعميق التألم نبأ وفاة الحاج عمر بونغو أونديمبا رئيس الجمهورية الغابونية ولا يسعني في هذا الظروف الأليمة إلا أن أعبر باسم الرئيس بوتفليقة عن خالص التعازي وأصدق عبارات التضامن والتعاطف الأخوية مع شعب الغابون  وعائلة الفقيد“.

 وأضاف رئيس مجلس الأمة قائلا:” لقد ترك الفقيد الحاج عمر بونغو  عميد  رؤساء الدول الأفارقة والمناضل المستميت في خدمة القضايا النبيلة لتحرير شعبه  وتنمية بلده والقارة الإفريقية بأسرها  بصمة لا تمحى في مسار بلاده وابعد من ذلك في إفريقيا كلها“.

إن هذه الخسارة الكبرى- كما كتبه  السيد بن صالح في سجل التعازيلم تصب الغابون الشقيق فحسب بل إفريقيا قاطبة”  مذكرا في نفس الوقت بأن كفاح الرئيس الغابوني الراحل والتزامه ومثابرته خدمة لبلده وقضايا قارتنا وكذا عزمه على تكريس وقته وجهده في سبيل تحقيق السلم والازدهار لشعبه  سيجعلنا نحتفظ عنه بذكرى لا تمحى“.

وفي هذا الصدد أكد رئيس مجلس الأمة بأن هذه الذكرى هي “لرجل دولة مكن بلاده من مواكبة مسار الإصلاح والتجديد” مشيرا إلى أن الفقيد قد أولى اهتماما كبيرا بتطوير علاقات الصداقة والتعاون التي تجمع بين الجزائر والغابون“.

ورخلصت البرقية إلى التأكيد بان الفقيد الحاج عمر بونغو “بعيدا عن كونه رئيس دولة سعى بعناية خاصة لتعزيز العلاقات الجزائرية الغابونية فانه سيبقى صديقا حميما للجزائر“.

يذكر أن الرئيس الغابوني الراحل قد وافته المنية أول أمس الاثنين بإسبانيا و سيتم تشييع جنازته يوم 18 جوان المقبل في بلدة فرانسفيل مسقط رأسه بعد أن يقام له تكريم خاص في ليبرفيل.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة