بن يونس ينفي مجددا حضوره أيّ إجتماع مشبوه

بن يونس ينفي مجددا حضوره أيّ إجتماع مشبوه

نفى مجددا رئيس الحركة الشعبية الجزائرية، عمارة بن يونس، حضوره أيّ إجتماع مشبوه بهدف تدبير إنقلاب بتعيين اليامين زروال رئيسا لفترة إنتقالية.

وأعاد وزير التجارة الأسبق نشر بيان تكذيب عبر صفحته الرسمية “فايسبوك”، والذي نشره من قبل يوم 7 أفريل المنصرم، حيث فنّد

كل الشائعات حول حضوره أيّ إجتماع  مدبر أوانقلابي.

وقال المتحدث عبر بيانه المنشور “إنني أنفي هذا الأمر جملة و تفصيلا بل أكثر من ذلك عدم علمي به أصلا”.

مضيفا “كما لا يمكنني بأي حال من الأحوال أن أجتمع خارج الأطر النظامية و القانونية للجمهورية الجزائرية متآمرا على سيادة

بلدي التي دفع الشعب الجزائري من أجلها أكثر من مليون ونصف شهيد و والدي “رحمه الله” واحد منهم”.

مؤكدا في ذات السياق، أنه لا يمكنه اليوم و في مثل هذه الظروف، التي تمر بها الجزائر إلا أن يقف ضد أي متآمر

على سيادة الجزائر، لا سيّما الذين يريدون التآمر مع أعداء الجزائر سواء من الداخل أوالخارج. حسب ذات البيان.

للإشارة، أعاد عمارة بن يونس نشر بيان التكذيب والذي يخص الرد حول شائعات حضوره إجتماعا مشبوها رفقة إطارات سامية في الدولة لتسيير المرحلة المقبلة.

وذلك تزامنا مع مثوله غدا الأحد،  رفقة 3 وزارء سابقين أمام قاضي التحقيق للمحكمة العسكرية بالبليدة.


التعليقات (1)

  • يتنحاو ثاع

    فاقووو

أخبار الجزائر

حديث الشبكة