“بوابة دمشق”.. أكبر مطعم في العلم :انتصار جديد لاحتفالية “دمشق عاصمة الثقافة العربية”

“بوابة دمشق”.. أكبر مطعم في العلم :انتصار جديد لاحتفالية “دمشق عاصمة الثقافة العربية”

دخل مطعم بوابة دمشق موسوعة غينيس للأرقام القياسية كأكبر مطعم في العالم من حيث عدد الكراسي والأقسام وتلبيته للمقاييس والمعايير المطلوبة للحصول على شهادة خاصة من الموسوعة.

أعلنت لجنة التحكيم المشرفة على اختيار أكبر مطعم في العالم عن فوز المطعم السوري “بوابة دمشق”، وبذلك دخوله السجل الذهبي لكتاب غينيس للأرقام القياسية، محطما بذلك الرقم القياسي القديم بفارق 1012 كرسي، إذ كان المطعم الحاصل على الرقم القياسي في تايلاند يتسع لنحو 5000 كرسي، أما مطعم بوابة دمشق فيتسع لأكثر من 6012 كرسي، وهو يقدم مأكولات صينية وهندية وشرقية، وسيعمم على وزارات السياحة في العالم بأن أكبر مطعم في العالم صار موجودا في سورية. وقد تميز هذا التتويج باقتران الإعلان عن فوز “بوابة دمشق” باحتفالية دمشق عاصمة للثقافة العربية، وهو انتصار كبير تحققه دمشق، يضاف إلى سجلها الحافل بالتشريفات للثقافة العربية الأصيلة. وتعتبر مطاعم بوابة دمشق من أكبر المطاعم عالمياً، حيث تتسع صالاتها وتراساتها إلى جانب المطعم الهندي إلى ما يقارب سبعة آلاف شخص، ويصعب استيعاب هذا الرقم في أي مطعم. قام بتأسيس مطاعم بوابة دمشق رجل الأعمال السوري، شاكر السمان، بقصد أن يترك بصمة حضارة ورقي في وطنه سوريا، ويجسد روح الماضي ورونق الحضارات، حيث وضع آثار تدمر كما هي في معلم سياحي عالمي عريق أسماه بوابة دمشق؛ لأنها بوابة التاريخ والحضارة، فلمن يريد زيارة دمشق عليه البداية من بوابتها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة