بوتفليقة: أمن الجزائر يتطلب الوحدة والعمل والتوافق الوطني

بوتفليقة: أمن الجزائر يتطلب الوحدة والعمل والتوافق الوطني

أكد رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، أن أمن الجزائر يتطلب الوحدة والعمل والتوافق الوطني.

مناشدا جميع أفراد الشعب الجزائري لتغليب مصلحة الجزائر ، كلما تعلـق الأمـر بالحفـاظ على استقلالنا السياسي والاقتصادي.
جاء هذا خلال رسالة له بمناسبة اليوم الوطني للشهيد قرأها نيابة عنه وزير المجاهدين الطيب زيتوني.

وقال الرئيس أن “أمن الجـزائر لا يتطلب القوة الـمسلحة فحسب، بل يتطلب كذلك الوعـي والوحدة والعمل والتوافق الوطني”.

مضيفا في رسالته” لئن كان من حقنا ومن واجبنا أن نبشّر شُهَدَاءَنَا الأمجاد بكل ما تحقق بفضل جهادهم وتضحياتهم”.

“فـيتعين علينا اليوم ألاّ ننسى نحن أن ما هـو ثمرةالكفاح والتضحيات لا يصان ولا يصقل إلاّ بالمزيد من الجهد والوحدة”.

مضيفا “صحيح إننا ننعم اليوم بتقدم معتبر بجميع أنواعه، غير أن هذا كله كان ثمرة جهود ومثابرة في الجهاد الأكبر”.

“جهاد البناء والتشييد منذ الاستقلال، واليوم ونحن نعيش في فضـاء يَــعُـجُّ بمخاطر وبتقلبات”.

“يجـب علينا الحرص على حفظ الـمكاسب والتجند لتحقيق الـمزيد من التقـدم”.
مؤكدا أننا “صحيح أننا ننعم اليوم بأمن مصون بفضل تضحيات أبناء الجيش الوطـني الشعبي سليل جيـش التحرير الوطني”.

“الذي أتوجه باسمكم إليه وإلى كافة أسلاك الأمن ضباطا وصف ضباط وجنودا بتحية تقدير وإكبار على احترافيتهم”.

“وتضحياتهم وكذا تجندهم الذي دحروا به بقايا الإرهـاب وضمنوا به سلـم و استقرار أرض الجزائر الطاهـرة”.
“غير أن أمن الجـزائر لا يتطلب القوة الـمسلحة فحسب، بل يتطلب كذلك الوعـي والوحدة والعمل والتوافق الوطني.
و ناشد الرئيس بوتفليقة جميع أفراد الشعب الجزائري على العمل يدا واحدة على صـون رسـالة الشهيد وحفظ أمانة الشهيد.
بالاستمرارية على درب البناء والتشييد، وكذا تغليب مصلحة الجزائر على تنوع الأفكار كلما تعلـق الأمـر بالحفـاظ على استقلالنا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة