بوتفليقة: الندوة الوطنية الجامعة لها كامل الصلاحيات .. والجزائر في حاجة إلى شعبها   

بوتفليقة: الندوة الوطنية الجامعة لها كامل الصلاحيات .. والجزائر في حاجة إلى شعبها   

قال رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، إن الندوة الوطنية الجامعة، ستكون لها الحرية التامة في التداول حول معالم المستقبل الإقتصادي.

وأضاف الرئيس في رسالة وجّهها للجزائريين بمناسبة عيد النصر، إن هذه الندوة ستحدد معالم المستقبل الإقتصادي والإجتماعي للبلاد.

حيث وصف الرئيس هذا المستقبل بأنه، “مستقبل مُثقل بالتحديات في هذا المجال”، وهو “في حاجة حقا إلى إجماع وطني

حول الأهداف والحلول لبلوغ تنمية اقتصادية قوية وتنافسية، وتنمية تضمن الإستمرار في نمطنا الإجتماعي المبني على العدالة والتضامن”.

وأكد بأن هذا النهج سيسهم لا محالة في تحرر الجزائر من التبعية للمحروقات، ومن تذبذب السوق العالمية لهذه الثروة.

كما أن تعزيز بلادنا اقتصاديا واجتماعيا يضيف الرئيس، سيجعلها تقوى أكثر فأكثر للحفاظ على سلامة ترابها وأمنها في محيط ملتهب.

وقال الرئيس بأن للجزائر جيشا وطنيا شعبيا، هو سليل جيش التحرير الوطني، يتميز بالإحترافية العالية، وبروح التضحيات المثالية.

إلا أن أمن البلاد واستقرارها يؤكد الرئيس في حاجة كذلك إلى شعب يرقى إلى مستوى تطلعاته الإقتصادية والإجتماعية والثقافية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة