بوتفليقة يقرّ تعويضات مالية لمتضرري الحرائق الأخيرة

بوتفليقة يقرّ تعويضات مالية لمتضرري الحرائق الأخيرة

أعلن وزير الداخلية والجماعات المحلية “نور الدين بدوي”، اليوم الإثنين، عن تعويض المتضررين من الحرائق الغابية التي ضربت عدة مناطق من الوطن مؤخرا، خاصة ولاية تيزي وزو، ما خلّف أضرار مادية وبشرية كبيرة لسكان المداشر.

ads-desktop

ads-mobile

لدى حلوله صباح اليوم بتيزي وزو، وقف “بدوي” بعين المكان على عملية التكفل بالخسائر التي خلفتها حرائق الغابات الناشبة في الأيام الأخيرة بالمنطقة.

وحسب ما أعلن عنه الوزير، فإنّ التعويضات التي جاءت بأمر من رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، ستشمل أصحاب المستثمرات الفلاحية التي تحتوي على أشجار مثمرة، فضلا عن أصحاب الثروة الحيوانية.

ودشّن الوزير زيارته من بلدية “آث يحيى موسى” الواقعة على بعد 25 كلم جنوب غرب الولاية، والتي تعد الأكثر تضررا من الحرائق التي اندلعت بالمنطقة في الفترة الممتدة ما بين الثلاثاء إلى الجمعة الماضيين وراح ضحيتها شخص في الـ 64 من العمر يقطن بقرية “آث رحمون” متأثرا بالحروق البليغة التي تعرض لها.

وحسب حصيلة مؤقتة لمحافظة الغابات، سجلت ولاية تيزي وزو إلى غاية الأحد نشوب 112 بؤرة حريق غابة أتت على مساحة تتربع على 2377 هكتار من الغطاء النباتي بينها 1083 شجرة مثمرة و642 هكتار من الأحراش، ناهيك عن 418 هكتار من الأدغال و243 هكتار من الغابات.

وتعدّ قرية “إغندوسن”، اضافة إلى بلديات “آث يحي موسى”، “معاتقة”، “تيزي راشد”، “إيفيغا” و”تيميزرت” المناطق الأكثر تضررا بالولاية  استنادا للحصيلة ذاتها.

 

 

التعليقات (2)

  • مراد

    اخواننا تضرروا لازم تضامن ومساندة والرئيس قام بالواجب ربي يصبرهم ويعوضهم خير

  • شاكر

    السلام عليكم معكم شاكر من بسكرة اتأسف كثيرا من خسارتنا الى الكم الهائل من الاشجار التي تعطينا من اغصانها الظل ومن بذورها الثمر كما اشكر فخامة رئيس الجمهورية على تعويض المتضررين من الحرائق واتمنى ايضا ان يعوض الله لكل من خسر منزله وكل شيئ كما اتأسف على بلدي الذي لا يملك حتى خمس طائرات برمائية خاصة بمكافحة الحرائق والتي نحتاج منها الكثير والكثير

الإستفتاء

سوق النهار

أخبار الجزائر

حديث الشبكة