بوتفليقة يمتنع عن تأكيد مشاركته في اللقاء الرسمي لتأسيسه يوم 13 جويلية القادم:فرانسوا فيون: “لا يمكن بناء الاتحاد المتوسطي في غياب الجزائر”

بوتفليقة يمتنع عن تأكيد مشاركته في اللقاء الرسمي لتأسيسه يوم 13 جويلية القادم:فرانسوا فيون: “لا يمكن بناء الاتحاد المتوسطي في غياب الجزائر”

أكد فرانسوا فيون، الوزير الأول الفرنسي، أمس، أن مشروع “الإتحاد من أجل المتوسط” لا يمكن أن يبنى في غياب الجزائر، مشيرا إلى إرادة بناء إتحاد تكون فيه ضفتا المتوسط على قدم المساواة في اتخاذ القرارات الخاصة بسير الاتحاد. وصرح المتحدّث ذاته خلال لقاء مع الصحافة في ختام الزيارة التي قام بها إلى الجزائر، والتي دامت يومين، أن “الإتحاد من أجل المتوسط لا يمكن أن تقوم له قائمة في غياب الجزائر، ولا في غياب مشاركة جميع بلدان المتوسط”، مشيرا إلى أن هذا ما يفسر تمسك فرنسا بأن تكون جميع بلدان حوض المتوسط حاضرة في قمة إنشاء الإتحاد.
وردا على سؤال حول مشاركة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة في هذه القمة، قال السيد فيون إن القرار يعود له. فيما لم يؤكد الرئيس عبد العزيز بوتفليقة مشاركته يوم 13 جويلية المقبل في اللقاء الخاص بالتأسيس الرسمي للاتحاد المتوسطي، حيث قال أن لكل مقام مقالا، دون إعطاء أي توضيح رسمي بشأن مشاركة الجزائر الرسمية ولا مشاركة شخصه.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة