بوتفليقة يُؤرّخ للجــلسات الرمضانية

بوتفليقة يُؤرّخ للجــلسات الرمضانية

يبدو أن الخرجة التي قام بها وزير البريد وتكنولوجيات الإتصال

إلى ولاية عين الدفلى قبل أيام والتي تزامنت مع بثّ برقية تفيد باستقبال الرئيس بوتفليقة للوزير موسى بن حمادي برئاسة الجمهورية في نفس اليوم، في إطار جلسات الإستماع، قد ساهم بشكل كبير في لجوء رئاسة الجمهورية إلى تغيير الأساليب المتّبعة في بثّ البرقيات المتعلقة بالجلسات الرمضانية، حيث أوردت وكالة الأنباء الجزائرية أمس، نصّ برقية جلسة الإستماع لوزير التجارة  وعليها تاريخ الجِلسة التي انعقدت تحت إشراف الرئيس عبد العزيز بوتفليقة شخصيا. وهي المرة الأولى التي يشار إليها بوضوح إلى تاريخ الجِلسات مع الوزراء، وما تبقّى الآن إلا بثّ الصّور كما كانت تفعل الرئاسة المصرية مع الجلسات الرمضانية التي كان يعقدها الرئيس حسني مبارك.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة