بوسعادة: وفاة الإمام والعالم الشيخ عمر حديبي بعد وعكة صحية

بوسعادة: وفاة الإمام والعالم الشيخ عمر حديبي بعد وعكة صحية

توفي أمس الإمام والعالم الشيخ عمر حديبي أحد مراجع الفتوى والمذهب المالكي في منطقة بوسعادة، بعد إصابته بوعكة صحية أقعدته الفراش لأيام ليلفظ أنفاسه الأخيرة أمس.

الإمام يعتبر من علماء المنطقة و مربيا و معلما متخصص في علم المواريث و التركات، و عضو لجنة الإفتاء في ولاية المسيلة.
كما يعتبر الفقيد من أحد أهم مراجع المذهب المالكي، كرّس حياته لخدمة العلم و شغل منصب إمام في العديد من المساجد و تتلمذ على يده العديد من الطلبة في الفقه و علم المواريث، و له مجموعة من الأبحاث و الكتابات.

وسيشيع جثمان الفقيد في مقبرة القيسة ببوسعادة بعد إلقاء النظرة الأخيرة عليها.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=852290

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة