بوعبد الله لـ النهار إعطاء ترخيصات إضافية لإيغل آزور يسبب لنا خسائر كبيرة

بوعبد الله لـ النهار إعطاء ترخيصات إضافية لإيغل آزور يسبب لنا خسائر كبيرة

قال وحيد

بوعبدالله، الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية، أن الطلب الذي تقدمت به الشركة الفرنسية للطيران ”إيغل آزور” إلى وزارة النقل من أجل مضاعفة رحلاتها الجوية من فرنسا إلى الجزائر، كان بعد موافقة مديرية الطيران المدني الفرنسي على رفع رحلات شركته منذ قرابة شهر من الآن.

وأوضح وحيدبوعبدالله أمس، في تصريح خص به ”النهار” على هامش الملتقى الذي نظمته الجوية الجزائرية حول الاحتباس الحراري بنادي الجيش، أن مديرية الطيران المدني الفرنسي قد وافقت على الطلب الذي تقدمت به مصالحه والقاضي برفع عدد الرحلات من وإلى فرنسا بعد دراسة للطلب دامت شهرا كاملا، حيث ارتفع بموجب الموافقة المتحصل عليها، عدد الرحلات الجوية من الجزائر إلى فرنسا إلى 63 رحلة بعدما كان خمسين، ومن باريس ومرسيليا وغيرها من المطارات الأخرى إلى 23 رحلة وبعدما كان يقل عن عشرين رحلة، وبهذا القرار المتخذ من قبل وزارة النقل الفرنسية الذي وصفه بوعبدالله بالإيجابي، فإن الجوية الجزائرية عازمة على دخول حلبة المنافسة مع نظيراتها الفرنسية عبر خط ”الجزائر – فرنسا” من أجل استدراك حجم الخسارة الذي تكبدته والذي بلغ 50 بالمائة بسبب سيطرة الجويات الفرنسية الثلاث على الخط. وقال المتحدث نفسه في معرض حديثه ”سنقصف منافسينا بالعيار الثقيل، كون الموافقة على طلبنا كان في وقت تشهد فيه مطاراتنا ومطاراتهم حركية كثيفة… كما لا ننسى أن قرار مديرية الطيران المدني الجزائري كان صائبا بموافقتها على 10 رحلات جوية إضافية لإيغل آزور من أصل 60 رحلة كانت قد طالبت بها…”، وأضاف ”لو وافقت ذات المصلحة على إجمالي رحلات المنافس الفرنسي… فذلك نعتبره بمثابة كسر لقدرات المؤسسة الجزائرية التي أدير شؤونها وأرغب في أن تصبح مؤسسة يضرب بها المثل”، وأشار بوعبدالله إلى أن مديرية التجارة قد تمكنت من بيع نسبة 70 بالمائة من التذاكر الخاصة بالرحلات المضاعفة في ظرف قياسي، دون أن ينسى تأكيد استغلال كافة الرحلات المضافة في وقت الحاجة.

إيغل آزور” تبيع تذاكر لرحلات جوية إضافية غير مرخص بها

أفادت مصادر مسؤولة بالشركة الفرنسية للطيران ”إيغل آزور” أن مسؤول هذه الأخيرة لا يزال مستمرا في حيله من أجل وضع مديرية الطيران المدني الجزائري أمام الأمر الواقع، من خلال السماح له بمضاعفة رحلات شركته من الجزائر إلى فرنسا بعد ثلاثة أيام من موافقة المديرية ذاتها على رفع رحلاته من فرنسا إلى الجزائر.وكشفت مراجع ”النهار” عن شروع إدارة ”إيغل آزور” في بيع تذاكر لزبائنها تتعلق برحلات إضافية من الجزائر إلى فرنسا، رغم عدم حصولها على موافقة رسمية من قبل مديرية الطيران المدني الجزائري على ذلك، وأوضحت أن تمادي أرزقي إجرويدن الذي يعتبر الجزائر بمثابة ”جمهورية الموز” في انتهاج الأسلوب اللاقانوني هو من أجل سحق ودحر قدرات الجوية الجزائرية .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة