بوعصيدة ومسعود يعودان لاتحاد عنابة ويضعان حدا للشكوك

بوعصيدة ومسعود يعودان لاتحاد عنابة ويضعان حدا للشكوك

عاد قائد إتحاد عنابة كمال بوعصيدة إلى أجواء التدريبات أمسية أول أمس الاثنين بعد أن قاطعها مدة يومين

بسبب تخوفه من رد فعل سلبي للأنصار بعد الحركات التي بدرت منه في لقاء تلمسان الأخير مباشرة اثر توقيعه الهدف الثاني لفريقه والتي فهمها الجمهور العنابي بأنها استفزازية ولا أخلاقية منه اتجاههم.
وكما كان منتظرا فإن عودة بوعصيدة للتدريبات لم تكن عادية حيث أن اللاعب سمع بعض الشتائم في بداية الحصة قبل أن يكون له نقاش مع بعض المناصرين حاصروه في نهايتها حيث أكد لهم أنه لم يقصد الإساءة لأحد بالحركات التي قام بها الخميس الفارط موضحا أن نيته لم تكن سيئة وكل ما في الأمر أنه وقع سوء فهم تصرفه.
بوعصيدة الذي عاقبته لجنة الطاعة والعقوبات بثلاثة مباريات بعد طرده في لقاء تلمسان تدرب يوم الإثنين الفارط على انفراد برفقة هداف الفريق محمد مسعود الذي سجل حضوره في هذه الحصة بعد تغيبه هو أيضا عن التدريبات يومي السبت والأحد بعد وفاة عمته وهو ما اضطره للتنقل إلى مسقط رأسه بتيارت، وقد جاءت عودة مسعود إلى أجواء التدريبات لتضع حدا للإشاعات التي كثرت حول وجود خلاف بينه وبين الرئيس منادي مما جعله يقاطع التدريبات. هذا ويفترض أن يكون مسعود ضمن التشكيلة العنابية التي ستتنقل صبيحة اليوم إلى العاصمة لمواجهة المولودية المحلية غدا في لقاء سيجرى بملعب القليعة وهذا في الرحلة الجوية العادية انطلاقا من الساعة السابعة صباحا وقد قررت إدارة الفريق أن يقيم زملاء فنير في فندق –رولاكس- بزرالدة على أن يتم برمجة حصة تدريبية اليوم انطلاقا من الساعة الحادية عشرة صباحا بأحد الملاعب الجوارية هناك.

يذكر في الأخير أن إدارة إتحاد عنابة وكذا أنصار الفريق أعربوا عن ارتياحهم الكبير لتعيين ملعب 8 ماي 45 بسطيف مكانا لإجراء لقاء الدور الثمن نهائي من كأس الجمهورية الذي سيجمع أشبال المدرب عمراني بنظرائهم من أولمبي العناصر خاصة وأن الفريق حقق التأهل إلى هذا الدور أمام رائد القبة في ذات الملعب ووسط دعم كبير لأنصار وفاق سطيف الذين تربطهم علاقة أكثر من مميزة مع نظرائهم من عنابة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة