بوقادوم.. الجزائر لا تزال تعاني من عواقب التفجيرات النووية

بوقادوم.. الجزائر لا تزال تعاني من عواقب التفجيرات النووية

أكد وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقادوم، أن الجزائر كانت من أوائل الدول الموقعة على معاهدة حظر الأسلحة النووية.

وشدّد بوقادوم، على أن الجزائر لا تزال تعاني من عواقب التفجيرات النووية، التي نفذت بأراضيها إبان الاستعمار على الإنسان والبيئة.

وشارك، صبري بوقادوم، بأشغال الاجتماع رفيع المستوى للجمعية العامة للأمم المتحدة لإحياء اليوم الدولي للإزالة الكاملة للأسلحة النووية.

وخلال اجتماع عبر تقنية التحاضر عن بعد، ذكر الوزير بجهود الجزائر في هذا المجال.

وقد خلص هذا الاجتماع إلى “تأكيد المشاركين على أهمية استكمال مسار الإزالة الكاملة للأسلحة النووية حفاظا على السلم والأمن الدوليين”.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=897848

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة