بولحية يستأنف الركض والوجدي قد يعوض بشيري في محور الدفاع

تواصل تشكيلة وداد تلمسان تحضيراتها بصفة منتظمة وبمعدل حصتان في اليوم الأول، مخصصة للجانب البدني، أما الحصة المسائية

 

 فهي مخصصة للجانب التكتيكي على أرضية ملعب العقيد لطفي الذي برمجت فيه صبيحة اليوم مباراة تطبيقية ما بين لاعبي التشكيلة، على أن تعود التدريبات ابتداء من الغد إلى معدل حصة واحدة في اليوم، وهذا قصد الاسترجاع قليلا تحسبا لمواجهة شباب باتنة هذا الجمعة بملعب بيروانة. وعلى العموم، فإن معنويات المجموعة جد مرتفعة، خاصة بعد إقدام الإدارة التلمسانية مطلع هذا الأسبوع على تسوية مستحقاتهم العالقة،

وهو ما سيشكل بطبيعة الحال الحافز المعنوي الكبير لأشبال المدرب فؤاد بوعلي لقهر أشبال المدرب عبد الكريم بن يلس. على صعيد آخر، وفيما يخص التعداد، فإن الجميع يتدرب بانتظام قصد كسب ثقة المدرب بوعلي، الذي توسعت الخيارات بالنسبة إليه، خاصة بعد المستوى الكبير الذي أبانه العائدون إلى المنافسة في صورة تيولي وعبيدي يعلاوي وجاليت، حيث من المنتظر أن لا يجري الكوتش التلمساني أية تغييرات على التشكيلة التي واجهت قبل أسبوعين سريع المحمدية، ما عدا إمكانية تعويض المدافع الوجدي للغياب الاضطراري لبشيري المعاقب بمبارتين، بعد خروجه بالبطاقة الحمراء في المواجهة الماضية.

 من جهة أخرى، ورغم استئنافه للتحضيرات مع المجموعة عشية أمس، إلا أن إمكانية مشاركة اللاعب الشاب أمين بولحية خلال مواجهة باتنة، غير واردة على الإطلاق كونه بحاجة إلى وقت أكبر لاسترجاع امكاناته الفنية والبدنية، نظرا لطول فترة غيابه. ورغم ذلك، فإن الحلول كثيرة في يد المدرب بوعلي.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة