بوڤرة: ''قوة المنتخب في وحدة اللاعبين وحب الوطن''

بوڤرة: ''قوة المنتخب في وحدة اللاعبين وحب الوطن''

أكد مجيد بوڤرة، صخرة دفاع المنتخب الوطني،

 أن قوة لاعبي ”الخضر” تستمد من حب الوطن ووحدة اللاعبين فيما بينهم، ولذلك فإن الجزائر لا تخشى أي منتخب في المونديال المقبل بجنوب إفريقيا، فاللاعبون سيذهبون إلى بلاد مانديلا من أجل الاستمتاع بلعب كرة القدم وتقديم الأفضل لتشريف الألوان الوطنية أمام أنظار كل العالم إيمانا منه بأن التشكيلة الحالية يمكنها فعل الكثير من الأشياء المميزة في المونديال بعد أقل من عشرين يوما من الآن.

صرح مجيد بوڤرة في حوار لـ”رانجيرز نيوز” تناقلته مختلف الصحف العالمية بأنه لا يخشى أي منتخب في العالم لأن قوة المنتخب الوطني الجزائري تكمن بالدرجة الأولى في وحدة اللاعبين وحبهم للوطن، فطالما شعر بأنه في عائلته عندما يحضر تربصات المنتخب وحتى مع تدعيم الفريق بسبعة لاعبين جدد لكنك دائما تلمس فيهم حب الوطن وروح العائلة وهو ما قد لا تجده في المنتخبات الأخرى وأكد بوڤرة أن جميع اللاعبين يريدون نجاح الجزائر في كأس العالم لأنهم يحبون وطنهم وسيعملون جاهدين معا لتحقيق الغاية نفسها وهي تشريف الجزائر في أكبر منافسة كروية في العالم ستقام لأول مرة على أرض إفريقية.

”لن نذهب للإستسلام بل للإستمتاع وتقديم الأفضل لوطننا”

مجيد بوڤرة أضاف أن المنتخب الوطني الجزائري لن يذهب إلى نهائيات كأس العالم في ثوب الضحية للإستسلام والخروج من الملعب طبعا، بل سيسافر إلى بلاد مانديلا من أجل الاستمتاع بكرة القدم وإمتاع الجمهور الجزائري وأيضا الحاضرين في المحفل الكروي العالمي لأن جميع اللاعبين مصممون على رفع التحدي ويؤمنون أنه بالإمكان تحقيق الكثير من الأشياء الرائعة والمميزة لإسعاد الجماهير الجزائرية التي تنتظر الكثير منهم بعد غياب 24 سنة عن المونديال ولذلك سيعطي اللاعبون كل ما لديهم للدفاع عن الألوان الوطنية وتشريف الكرة الجزائرية في المونديال.

”المنافسة ستكون صعبة ولكن لا يخيفنا أي منتخب فلا شيء نخسره”

وفيما يخص منافسي المنتخب الوطني في المجموعة الثالثة خلال كأس العالم أكد مجيد بوڤرة الذي سيرتاح أسبوعا أخر ويغيب عن مباراة ايرلندا الودية بعد عودة إصابته في تربص كرانس مونتانا بأن جميع المنتخبات حضّرت جيدا لهذا الموعد العالمي الهام ولذلك ستكون المنافسة صعبة جدا لجميع الفرق خاصة في وجود المنتخب الانجليزي المرشح للفوز بالتاج العالمي في هذه الدورة، والذي لا يوجد ما تخسره الجزائر في مواجهتها معه بل ستستفيد أكثر باللعب أمام المنتخب الانجليزي، أما فيما يخص منتخبا سلوفينيا والولايات المتحدة فأضاف صخرة دفاع الرانجيرز الاسكتلندي بأنهما منافسان عنيدان يتمتعان بخبرة كبيرة في مثل هذه الملتقيات والتجمعات العالمية، فمنتخب سلوفينيا معتاد على مواجهة كبار القارة العجوز في المنافسات الأوروبية بينما المنتخب الأمريكي الذي يحتل المراتب الأولى في تصنيف المنتخبات العالمية متعود على المشاركة الدورية في كأس العالم واحتل المركز الثاني خلف البرازيل في كأس القارات الأخيرة في جنوب أفريقيا، ورغم ذلك صرح مجيد قائلا: ”لا يخيفنا أي منتخب والآمال لدينا مرتفعة جدا لتحقيق شيء جيد في نهائيات كأس العالم بجنوب أفريقيا”.  


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة