بوڤرة لـ للنهار استأنفت التدريبات وسأكون جاهزا لموعد 14 نوفمبر

بوڤرة لـ للنهار استأنفت التدريبات وسأكون جاهزا لموعد 14 نوفمبر

أكد صخرة دفاع المنتخب الوطني

،مجيد بوڤرة، لاعب غلاسغو راينجرس الاسكتلندي في اتصال هاتفي مع “النهار”، أمس، استئنافه تدريباته على أرضية ميدان ملعب  “ايبروكس” عقب تلقيه الضوء الأخضر من الطاقم الطبي للنادي الذي أكد له تعافيه من الإصابة التي أبعدته عن الميادين لمدة فاقت 10 أيام، وقد بدا بوڤرة الذي كان على  وشك دخول أرضية الميدان لدى اتصالنا به صبيحة أمس، من خلال حديثه المقتضب، جد متشغف للعودة إلى المنافسة، حيث صرح في هذا الشأن قائلا: “أنا حاليا بغرف  تبديل الملابس وبصدد دخول أرضية الميدان لاستئناف التدريبات ولهذا لا يمكنني إطالة الحديث معكم، ولكن ما يمكنني قوله للشعب الجزائري والحمد لله، أنني تعافيت بنسبة كبيرة من الإصابة التي أعاني منها وكما قلت لك أنني بصدد دخول أرضية الميدان من أجل استئناف التدريبات وسأعمل المستحيل لكي أستعيد كامل لياقتي قبل موعد التنقل لمواجهة المنتخب المصري يوم 14 نوفمبر القادم“.

 الماجيك” ينفي رحيله في الميركاتو الشتوي عن غلاسغو

وعلى صعيد آخر، نفى صخرة دفاع “الخضر” الخبر الذي تداولته مؤخرا الصحافة البريطانية نهاية الأسبوع الجاري بخصوص إمكانية رحيله عن الراينجرز لفك الأزمة المالية الخانقة التي يعاني منها النادي بفضل مبلغ تحويله الذي سيدر على خزينة النادي “أنا حاليا جد مرتاح مع فريقي غلاسغو راينجرز الذي وجدت فيه ضالتي منذ التحاقي  به من جميع النواحي سواء تعلق الأمر بظروف الإقامة والأجواء التي وجدتها بمدينة غلاسغو التي لاءمتني أنا وعائلتي بالإضافة إلى انسجام طريقة لعبي مع هذا النادي والتي سمحت لي بتطوير إمكانياتي منذ التحاقي به، ولهذا أنا لا أرغب أبدا في تغيير الوجهة في الميركاتو الشتوي القادم وأفضل التريث إلى غاية الميركاتو الصيفي الموسم القادم” صرح البوغي.

 أنا بحاجة للاستقرار لأن نهائيات كأس أمام افريقيا وتصفيات المونديال في انتظاري

وأردف “بوغي”، كما يلقبه أنصار غلاسغو، أنه يفكر أكثر وبجدية في الحدث الكروي الهام في مشواره الكروي مع المنتخب الوطني الجزائري، ويتعلق الأمر بنهائيات كأس أمام إفريقيا والعالم 2010 ولا يريد خلط الأمور بفتح ملف تحويله في الميركاتو الشتوي   “حاليا أنا لا أفكر إلا في نهائيات كأس أمم افريقيا التي سأخوضها مع المنتخب الوطني مطلع شهر جانفي القادم وكذا حسم تأشيرة التأهل لنهائيات كأس العالم 2010 ولهذا أنا بحاجة للاستقرار والبقاء مع فريقي الحالي”، وهو تصريح واضح يبدي الأهمية الكبيرة التي يوليها نجم راينجرز للمباراة التي تنتظره أمام المنتخب المصري يوم 14 نوفمبر القادم، أين سيلاقي المنتخب المصري في مباراة ستحدد صاحب تأشيرة التأهل لنهائيات كأس العالم في المجموعة الثالثة في حال عدم انتهاء اللقاء لصالح الفراعنة بفارق هدفين  الشيء الذي يجعلهم  يتوجهون لإجراء مباراة فاصلة ببلد محايد.

راينجرز ستحل أزمتها المالية بإيجاد مستثمرين

ولمح “الماجيك” في رسالة موجهة لمسؤلي غلاسغو راينجرز الاسكتلندي، إلى أن حل الأزمة المالية للنادي لن يكون بواسطة عرضه في سوق الانتقالات الشتوية، وإنما ستكون باستقدام المستثمرين لحلها “أظن أن النادي سيستقدم المستثمرين للاستثمار  وبالتالي أنا متأكد أن الأزمة المالية ستحل فيما بعد”. هذا وقد حدد الخبراء الاقتصاديين لنادي راينجرز مبلغ ديون النادي المقدر بـ 30 مليون جنيه استرليني.

أتمنى التوفيق من كل قلبي لزملائي في رابطة الأبطال

وفي ختام حديثه، تمنى بوڤرة التوفيق لزملائه الذي سيتنقلون لملاقاة يونيريا الروماني في كأس رابطة الأبطال الأوربية قائلا “أتمنى التوفيق من كل أعماق قلبي لزملائي في كأس رابطة الأبطال الأوربية أمام يونيريا الروماني، وأمنيتي الوحيدة أن يعودوا بنتيجة إيجابية من هناك“.

مدرب راينجرز: “نفتقد لبوڤرة ونتمنى عودته بسرعة

من جهته، عبر مدرب غلاسغو راينجرز الاسكتلندي، ولتر سميث، عن  تأسفه الشديد  لغياب مدافعه بوڤرة خلال المواجهات الفارطة التي خاضها زملاءه قائلا: “بوڤرة لديه مكانة خاصة في التشكيلة وأثر غيابه نوعا ما على نتائجنا في المباريات الأخيرة ولهذا نحن نفتقده ونتمنى عودته بسرعة للتشكيلة  

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة