بيسكولي عالجت رونالدو، ابراهيموفيتش، ماتيرازي وفييرا.. ومن فضلكم لا تسألوني عن مغني

بيسكولي عالجت رونالدو، ابراهيموفيتش، ماتيرازي وفييرا.. ومن فضلكم لا تسألوني عن مغني

التفاصيل

علمنا أنه سبق لك العمل في النادي الإيطالي الشهير، إنتر ميلان، هل تؤكد ذلك؟

أجل وقد كان ذلك في فترة سابقة دامت 10 سنوات كاملة من 99 إلى غاية 2009 ومن بعدها التحقت بمصحة ”أسبيتار”.

وهل صحيح أنك أشرفت على علاج البرزيلي رونالدو؟

رونالدو تعرض لاصابتين والأولى لما كان يحمل ألوان الانتر، وهي الإصابة التي كانت خطيرة للغاية وأخذت وقتا طويلا، ثم عاودته إصابة أخرى غاب خلالها لمدة 6 أشهر.

لكن رونالدو تنقل إلى مستشفى سان سالبيتيار بفرنسا، نفهم أنك فشلت في علاجه؟

يجب أن لا نرى الأمور من هذا الجانب وإنما من زاوية أننا كنا نعتمد في شفاء أي لاعب على مصحات أخرى وليس سان سالبتيار فقط وإنما حتى مصحة سان رفائيل أو في إيطاليا في معهد كابرتار.

ومن هم اللاعبون الذين أشرفت على علاجهم؟

لا يمكن أن أعد كل اللاعبين.

نريد أشهرهم؟

رونالدو هو أشهرهم، كما وقفت على علاج ابراهيموفيتش، باتريك فييرا وحتى ماتيرزي، وبالعودر إلى سؤالكم عن الإعتماد على معاهد أخرى فعليكم أن تعلموا أن فييرا لم يبق في مصحتنا وإنما نقلناه إلى ”كرابس سان رافائيل” بفرنسا، والحال نفسه بالنسبة لـ ماتيرازي الذي نقلناه إلى معهد كاربيتيار.

وهل علاج النجوم سهل المهمة؟

(يبتسم) سهلة وصعب في آن واحد، لكن المؤكد أن علاج النجوم يخضع لمعايير خاصة للغاية باعتبار أن الضغط الإعلامي شديد للغاية كما يخضع لرغبة اللاعب في الشفاء من عدمها، ناهيك عن ضغط النادي من منطلق أن غياب النجم يخلف خسائر مادية.

وماهي الإصابات الخطيرة التي عالجتها؟

إصاباتا رونالدو وماتيرازي.

لكن كيف تفسر النسبة الكبيرة للمصابين في إيطاليا؟

السبب بسيط وهو أن البطولة الإيطالية صعبة للغاية وتعتمد على الجانب البدني.

هل هذا هو سبب ابتعاد مغني مدة طويلة وهل إصابة مغني تشبه اصابة رونالدو؟

لا تسألوني عن مغني لأني لن أرد عليكم فنحن تلقينا تعليمات صارمة بعدم الإدلاء بأي تصريح بخصوص حالات اللاعبين المصابين


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة