بيع ‮1000 ‬تذكرة سفر إلى جنوب إفريقيا بدءا من الإثنين

بيع ‮1000 ‬تذكرة سفر إلى جنوب إفريقيا بدءا من الإثنين

كشف، وحيد بو عبد الله، الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية،

 عن تحديد يوم الإثنين الموافق لـ8 مارس الجاري، كتاريخ للشروع في عملية بيع تذاكر الرحلات الجوية الخاصة بمونديال 2010، وهو التاريخ نفسه الذي ستشرع فيه كل من ”أونات” و”تورينغ كلوب” في تسويق الـ”باكاج” الخاص بالإقامة هناك لمتابعة مباريات الدور الأول.

وأفاد، المسؤول الأول عن الجوية الجزائرية، أمس، في اتصال مع ”النهار”، بأن إدارة الشركة قد وفرت 1000 تذكرة سفر من مطار هواري بومدين الدولي إلى مطار عاصمة جنوب إفريقيا جوهان سبورغ البلد المنظم لفعاليات كأس العالم 2010، حيث تخص هذه التذاكر -يضيف المتحدث- أنصار محاربي الصحراء ممن يرغبون في متابعة الدور الأول لمباريات الخضر.

وموازاة مع ذلك، ستشرع إدارتا ”أونات” وتورينغ كلوب” في تسويق ما يسمى بـ”الباكاج” الذي هو عبارة عن سلسلة خدمات تخص إقامة الخضر وتنقلاتهم من ملعب إلى آخر بتسعيرة محددة بـ18 مليون و500 ألف سنتيم، ومقابل ذلك أكد، بوعبد الله، استحالة حصول أي مناصر من مناصري أشبال سعدان، على تأشيرة الذهاب إلى جوهان سبورغ دون إظهاره لسفارة جنوب إفريقيا بالجزائر ”الباكاج”، تذكرة الرحلة، ودفتر التحقين الدولي ضد الأمراض المعدية وكذا تذكرة الدخول إلى الملعب.وعليه، فإنه كل من يرغب في حضور مباريات الدور الأول من مباريات الخضر عبر أول رحلة جوية مبرمجة إلى جنوب إفريقيا في الـ10 جوان المقبل، ما عليه إلا صرف قرابة 30 مليون سنتيم،  منها 18 مليون و500 ألف سنتيم من أجل الإقامة بفندق بنجمتين أو ثلاث، 6 ملايين سنتيم تسعيرة تذكرة الرحلة الجوية، ثمن تذكرة الدخول إلى الملعب الذي يتراوح من 65 إلى 300 دولار حسب المكان الذي يختاره المناصر، ثمن التحقين ضد الأمراض وكذا تكاليف ”الفيزا”.وكان الرئيس بوتفليقة، قد أصدر تعليمة تقضي بتدعيم أنصار الخضر من خلال التخفيض في تسعيرة تذاكر الرحلة الجوية من 25 مليون سنتيم بكامل الرسوم إلى 6 ملايين سنتيم، وهي التسعيرة نفسها التي تم اعتمادها في الرحلات الجوية الخاصة بالمباراة الجامعة للمنتخب الوطني مقابل نظيره الفرعوني، في إطار التأهل إلى الدور النهائي من بطولة كأس إفريقيا للأمم بأنغولا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة