تأجيل محاكمة 20 حراڤا بسكيكدة إلى 23 نوفمبر

تأجيل محاكمة 20 حراڤا بسكيكدة إلى 23 نوفمبر

أجّلت محكمة القل النظر في قضية اتهام 20 حراڤا تتراوح أعمارهم ما بين 16 و41 سنة، بعد متابعتهم من قبل نيابة محكمة القل بتهمتي الهجرة غير الشرعية للمياه الإقليمية وانتحال صفة لاثنان منهم، وهي القضية التي تعود أطوارها إلى بداية الشهر الماضي، أين تلقت مصالح الدرك الوطني لبلدية الشرايع غرب ولاية سكيكدة، إشعارا من قبل حرس السواحل، يفيد بتوقيف عدد من الأشخاص كانوا في عرض مياه البحر في سواحل مياه قرية الشط بتمنارت، وهم في حالة نفسية وصحية سيئة، قبل أن يتم إجلاؤهم من قبل الدرك الوطني، حيث اعترف كل المتهمين القادمين من مناطق ولاية الطارف، شرق البلاد وعنابة أنهم كانوا يحاولون الهجرة غير الشرعية على متن قارب مصفح بالخشب المزدوج تم اقتنائه من دائرة القالة من عند أحد التجار، وهذا بعد التخطيط والتنسيق من المتهمينك. كوع. صالمحبوسين في قضايا أخرى تتعلق بتكوين جماعة أشرار والسرقة الموصوفة والضرب والجرح العمدي، وقد كان المتهم الأول في حالة فرار بالأحكام الغيابية السالف ذكرها، وصدر في حقه أمر بالقبض من محكمة الحجار، حيث عمد إلى انتحال صفة الغير أثناء التحقيق معه من قبل مصالح الدرك الوطني، وقد تعطل جهاز التتبع والسير أثناء الرحلة، أين قضوا 3 أيام بعرض مياه البحر قبل نجاتهم من الهلاك، وقد أمرت رئيس الجلسة إرجاء الفصل في القضية إلى جلسة 23 من الشهر الجاري، من أجل إعادة استدعاء كل المتهمين الذين غاب عدد منهم في جلسة أمس. 


التعليقات (3)

  • باسم

    اوالله قانون فوووووووووور
    وكانك هربت من السجن

  • que dieu soit avec eux s is ont trouve du bien dans leur pays ils vont pas se suicide ykhi bled

  • ben

    الهجرة السرية، كلمة كبيرة في قاموس العدالة تاعنا لكن عند الغرب معناها اخدم في بلاصتي …. أنا اقترح …. حل سهل جدا للتخلص من مسؤولية الهجرة السرية اي شرطة الحدود والجمارك ليس لهم علم بمغادرة هؤلاي للتراب الوطني. اقترح اقامة مركز شرطة وجمارك في سرايدي لطبع جوازات سفر الحراقة ويدعوهم ربما الله يجعل لهم مخرج احسن من بلادهم.

أخبار الجزائر

حديث الشبكة